الخرطوم 17-8-2022 (سونا) - أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي بروفيسور محمد حسن دهب  أهمية تطوير وتحديث العلوم والدراسات العلمية في مجالات التعليم التقني والتقاني بين السودان وماليزيا وذلك لحاجة البلاد لها في المرحلة المقبلة، مشيداً بروح التعاون المثمر بين البلدين في مجال التعليم العالي في السنوات الماضية.

 جاء ذلك لدى لقائه اليوم بالسفير الماليزي بالخرطوم محمد رازادان بن جميل والذي أشاد بالدوافع المشتركة بين الدولتين لتعزيز الشراكة من خلال حركة المبعوثين والطلاب، مؤمناً أن التعليم يمثل بوابة مهمة لبناء التعايش والتعارف بين أبناء الدولتين، بالإضافة للعلوم والمعارف كمكاسب أساسية، مؤكداً  سعيهم لزيادة المنح الدراسية للطلاب الماليزيين في مجالات اللغة العربية والدراسات الإسلامية، مؤكداً رغبة عدد من الجامعات الماليزية في فتح أفرع لها بالسودان بالتعاون مع الجامعات السودانية لجذب مزيد من الطلاب الأجانب.

 وأمّن الطرفان على أهمية الإسراع في تحديث وتفعيل فريق العمل المشترك كقاعدة تنطلق منها جميع الأنشطة والبرامج المشتركة التي يستهدفها الجانبان وتشكل فوائد في المستقبل للطرفين.

أخبار ذات صلة