الخرطوم 20-8-2022( سونا ) - استقبلت السيدة امال صالح سعد وزيرة التجارة والتموين اليوم ، وفد الكوميسا الاستشاري في مجال الطاقة الشمسية  والمجالات القانونية وذلك ضمن الزيارات  التي قام بها الوفد  للعديد من الجهات ذات الصلة بخصوص دعم فني مقدم من منظمة الكوميسا (سوق شرق وجنوب أفريقيا) للدول الأعضاء وتم اختيار خمسة دول لعمل الدراسة ثم تعميمها علي  دول الكوميسا ويعتبر السودان من ضم الدول الخمسة لوجود طاقات كامنة تتمثل في الطاقة الشمسية.  ويختص المشروع  بتوفير الطاقة الشمسية بالنسبة للدول الأعضاء  حيث تمت زيارة الاستشاريين للجهات المعنية  التي تتمثل في وزارة الكهرباء  وزارة النفط والطاقة وخاصة إدارة التوليد الحراري ، هيئة الجمارك وإدارة المواصفات ، وزارة المالية وحماية المستهلك وختاما تمت الزيارة الي وزارة التجارة  والتموين   ,وقد كان الهدف الأساسي من هذه الزيارة دراسة الواقع الموجود واحتياجات الدول من البنيات التحتية بالنسبة للطاقة الشمسية حيث رصد البنك الدولي مبلغ 425 مليون دولار لتمويل مشاريع الطاقة الشمسية في دول الكوميسا 10 مليون تقدم كدعم فني في مجال المساعدات الفنية لتأهيل الدول لتقديم القروض من الكوميسا (بنك التجارة التفضيلية) ومتبقي المبلغ يتم اقراضه  للقطاع الخاص في مجال توريد الطاقة الشمسية ومعداتها . هذا وسوف تكون هنالك ورشة في كيجالي عن وضع المواصفات الفنية وكيفية تقديم الطلبات  لبنك التجارة التفضيلية وكل الإجراءات الخاصة لتنفيذ هذا المشروع مع القطاع الخاص  كتنوير القطاع الخاص والعام للاستفادة من أهمية هذه الميزانيات الكبيرة وخاصة السودان لانه يتمتع بطاقة شمسية عالية وهنالك عجز في احتياجات السودان من الطاقة وتعتبر فرصة طيبة في توفير الطاقة الشمسية للقطاعات الإنتاجية والسكان . وفي ختام الزيارة اكدت امال  استعداد وزارتها التام لتقديم كل مايليها لتنفيذ هذا المشروع القومي  واعتبرت ان السودان يحتاج لمثل هذه المساعدات الفنية والاقراضية ويتم الترتيب داخليا للاستفادة من هذه القروض والمسانده وتقديم الدعم لهم .الأستاذة خديجة  صديق مدير وحدة الكوميسا بوزارة التجارة والتموين قدمت توضيحا مفصلا عن اسباب الزيارة وتعظيم استفادة السودان منها خصوصا وأن السودان يتمتع بميزات تفصيلية كبيرة .

أخبار ذات صلة