الخرطوم 21-8-2022 (سونا)- سير المجلس القومي للدفاع المدني اليوم قوافل لدعم المتضررين من السيول والفيضانات بكل من ولايات الجزيرة ، كسلا ونهر النيل ، تحت رعاية وزير الداخلية المكلف ، رئيس المجلس.

وقال الدكتور جراهام عبد القادر وزير الثقافة والإعلام ، الناطق الرسمي للمجلس إن القافلة تعبر عن تضافر جهود أهل السودان.

 

وأضاف ان الدولة في أعلى الهرم بذلت الجهد في سبيل وضع معالجات لأضرار السيول والأمطار ، مبينا أن القافلة إسناد لقوافل أخرى، وترحم علي الشهداء الذين قضوا في الفيضانات والسيول وتمنى مزيدا من التضافر للجهود  .

 

وأوضح جراهام أن ست عربات ستتحرك اليوم لولايات الجزيرة وكسلا ونهرالنيل ، وثمن جهود القطاع الخاص في هذا المنحى ، كما أعرب عن شكره للدول العربية الصديقة ، ودعا الى وضع خطط لتجاوز ما يحدث في مناطق الهشاشة وكل المناطق المتضررة .

من جانبه دعا الأستاذ وليد حسن علي ، رئيس منظمة رضينا للبناء والسلام والتنمية المستدامة ، دعا كافة منظمات المجتمع المدني الي الوقوف بجانب المتضررين من السيول والأمطار سيما وأن هناك إرهاصات بإرتفاع منسوب المياه ، ممتدحا خطوة المجلس القومي للدفاع المدني بتسيير قوافل تعبر تماما عن أهل السودان بتاريخهم وحضارتهم.

أخبار ذات صلة