استطلاع إحسان آدم - علياء صلاح الدين  الخرطوم 28-8-2022  (سونا)- نظمت الإدارة العامة للتخطيط والدراسات والبحوث، بوزارة الثقافة والإعلام ورشة بعنوان التخطيط والتقييم والمتابعة مستهدفة أعضاء مجلس التخطيط وهي آلية تنسيقية بين الإدارة العامة ووحدات وهيئات الوزارة والإدارة العامة ، بهدف إيجاد لغة مشتركة في صياغة الخطط وكتابة التقارير وتوحيد المنهج وبدأت جلساتها في  ٢٣ اغسطس الجاري واستمرت يومين. واحتوت الورشة على محاضرات ونقاشات ومداخلات وتوصيات عامة.  وقُدمت في الورشة أوراق علمية من قبل خبراء ومختصين، وكان هنالك تطبيق عملي من خلال المجموعات والنقاشات والمداخلات. وتناولت الورقة الأولى التي كانت محاضرة عن التخطيط الاستراتيجي قدمها الدكتور معتصم قمر الدين، الخبير الاستراتيجي والاستاذ الجامعي.  وبينما الورقة الثانية شملت خطة الوزارة وكيفية تعبئة الاستمارات،قدمتها الدكتورة خالدة الهادي مدير إدارة التخطيط.  واعدت الورقة الثالثة والتي تناولت كيفية اعداد استمارة التقارير،الأستاذة عفاف محمد بينما تناول معد الورقة الاخيرة الاستاذ محمد عبد الرحمن التعريف بمؤشرات القياس، .

واكدت الأستاذة كوثر سليمان آدم أحد المستهدفين بالورشة من الهيئة العامة للآثار والمتاحف، على أن ورشة التخطيط كانت فرصة طيبة في إعداد الخطط وكيفية صياغتها وكتابة التقارير والفرق بين التقييم والمتابعة ، واضافت أن الورشة اتاحت لها التعرف على زملاء جدد من مؤسسات مختلفة. من جانبها قالت الأستاذة سلمى عوض آدم من المكتبة الوطنية،  إن الورشة قدمت  شرحاً وافياً لكل المشاكل التي واجهتها في عملية ملء الاستمارات، كما أنها استفادت من الخبرات الموجودة ومن المناقشة التي عقبت الأوراق العلمية ، وقالت إن العمل كفريق واحد أدى الى نجاح التجربة . وذكر الاستاذ المنصور الهادي المنصور من المسرح القومي السوداني،  أن ورشة التخطيط دون شك تعتبر من الورش الهامة جداً للعاملين بالدولة ، وذلك تجويداً للأداء والعمل وفق النظام العالمي، وأشاد بفعالية المشاركين وهيئة التدريب المتميزة بالورشة بكل المقاييس. وقال الأستاذ أنس سليمان محمد، مدير الإدارة العامة للتخطيط والإحصاء والبحوث، إن الورشة تمت بجهد كبير ومجهود مقدر ، وأشاد بالتنظيم والخدمات والمنشط التدريبي المتميز، وتوقع أن تكون لهذه الأوراق فضل في الارتقاء  بالتخطيط والمتابعة لما لها من أهمية قصوى في هذه المرحلة.

 

أخبار ذات صلة