الخرطوم فى 30 اغسطس 2022(سونا)- كشف وزير الطاقة والنفط المهندس /محمد عبدالله محمود عن أهم المشاريع التي تعمل فيها الوزارة والتى تتمثل في زيادة الإنتاج والمخزون النفطي من خلال  إدخال تقنيات جديدة وجذب روؤس الاموال لزيادة الانتاج النفطي بالبلاد بجانب تعزيز علاقات التعاون مع الشركات العالمية والدول لاسيما دولة جنوب السودان.

و أكد لدي مخاطبته فعاليات إستقبال الموظفين الجدد بالمؤسسة السودانية للنفط والذين تم اختيارهم عبر لجنة الاختيار للخدمة القومية، أن الطاقة هي المورد الرئيسي لإقتصاديات الدول والتي تشهد حالياَ زيادة للطلب عليها عالمياً ،موضحاً سعي الوزارة إلي تعزيز موارد الطاقة بالبلاد ، لدعم الإقتصاد بزيادة الإنتاج وتقليل التكاليف عبر الكوادر المؤهلة.

 و أبان سيادته أن هنالك فرص واعدة لمشاريع زيادة الطاقة بالبلاد ، معلنا إلتزام وزارة الطاقة والنفط بإتاحة الفرص لجميع أبناء السودان عبر لجنة الإختيار للخدمة القومية للمنافسة العامة والشفافية التامة حتي يتمكن الشباب من المساهمة في نهضة الوطن عبر المؤسسات التي هي ملك للشعب السوداني كله ، مشيداً بأهمية تطبيق العدالة في إختيار الموظفين الجدد مقدماً لهم بعض الارشادات  لتعزيز الطموح وتطوير القدرات حتى يصبح الفرد بمستوي صناعة البترول العالمية بالمعرفة المطلوبة وإحترام الوقت والإلتزام بلوائح الخدمة المدنية والعمل بروح الفريق الواحد.

وإعتبر مدير عام الشئون الادارية للعاملين الاستاذ أحمد محمد عبدالباقي أن الموظفين الجدد إضافة حقيقية للمؤسسة ولقطاع النفط متمنياً لهم حياة علمية ملئية بالإنجازات والمبادرات لتطوير قطاع النفط علي مستوي السودان للمساهمة في التنمية الإقتصادية ، مشيداً بالإجراءات التي تمت عبر لجنة الإختيار والمؤسسات التي شاركت فيها ، داعياً الموظفين الجدد بالتمتع بقدر من المسئولية والسعي لتطوير القدرات والتطلع الي التعلم المستمر وإحترام العمل والإستفادة من عالم التكنولوجيا والتواصل الفعال مع الزملاء والرؤوساء وتنمية مهارات الإبداع والإبتكار والأفكار الجديدة.

أخبار ذات صلة