المناقل 2-9-2022( سونا ) -سيرت منطقة ابوقوتة التابعة لمحلية الحصاحيصا بولاية الجزيرة قافلة الخير والمحبة الي محلية المناقل مستهدفة عددا من القرى المتضررة بالسيول والأمطار الأخيرة .

وكان في استقبال القافلة الأستاذ عبد المنعم ابوضربوة رئيس الهيئة الشعبية لدرء آثار السيول والأمطار بالمناقل والمدير التنفيذي بالمحلية  وعدد من القيادات والنظار والأجهزة الإعلامية المختلفة.

وشملت القافلة عدد امن المعينات من المواد الغذائية والملابس والخيم بكلفة بلغت 10 مليون جنيه .

الناطق باسم شباب منطقة ابوقوتة الأستاذ علي المبارك أكد أن مبادرة أهل ابوقوتة تأتي في أطار التراحم والرحم والدم الموجود اصلا بين ابوقوتة والمناقل المتداخل عبر الأزمان والمبادرة قامت بالجهد الشعبي شاركت فيها كل مكونات المجتمع بالمنطقة  كبارا وصغارا وكان الجهد الأوفر لأبناء ابوقوتة بدول المهجر والتجار والمرأة .

واضاف علي ان المبادرة ليست الأولى ولن تكون الأخيرة وأهل ابوقوتة دوما سباقون في كافة الملمات والأحداث.

الامير الناجي بابكر قال ان القافلة ارسلت مناصرة  لرئيس الهيئة الشعبية عبد المنعم ابوضربوة والمدير التنفيذي للمحلية وقيادات المحلية للكارثة التي شهدتها المناقل  مؤكدا أن الكارثة كبيرة نعم لكن أكدت عظمة الشعب السوداني وأهل الجزيرة وهم يقفون خلف أهلهم بالمناقل مشيرا إلي أن القافلة أكدت عظمة أهل ابوقوتة عند الملمات ووقفتهم تجاه أهلهم بالمناقل.

وأضاف أن دعمهم لن يتوقف عند ذلك فحسب بل ستمتد الي دعمهم في العمران والسكن شاكرا كل من ساهم في نجاح القافلة من قيادات المنطقة والمغتربين والتجار والشباب والمرأة  .

يذكر ان القافلة قادها عدد من قيادات وشباب منطقة ابوقوتة في لوحة أكدت روح التوافق بين مكونات المجتمع بهذه المنطقة.

أخبار ذات صلة