كسلا 4-9-2022 (سونا)- ثمن والي كسلا المكلف الاستاذ خوجلي حمد عبد الله الادوار التي ظل يضطلع بها ديوان الزكاة بالولاية في مختلف الجوانب.

جاء ذلك لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية لانعقاد الاجتماع الدوري للمجلس الاستشاري لمشروعات الزكاة بحضور مدير قطاع التنمية الاجتماعية ومدير جامعة كسلا البروفيسور اماني عبد المعروف الى جانب ممثلي المجلس من شركات وبنوك ومؤسسات تمويل.

واكد الوالي اهمية المجلس الذي يعد اضافة حقيقية لترقية العمل الى جانب مراجعة ومتابعة وتقييم المشروعات. واضاف ان اهمية المجلس تاتي كونه يستخدم الاساليب العلمية والحديثة في ادارة المشروعات فضلا عن الوصول الى اهداف قيام المجلس نفسه. وقال ان المجلس وبالرؤية الموضوعة سيجعل المشروعات فعالة ومثمرة سواء على مستوى الديوان وبرامجه أواصحاب المشروعات.

من جانبه اكد مدير قطاع التنمية الاجتماعية اهمية وضرورة الانتاج بدلا من تلقي المساعدات الاغاثية التي تقدم من كل الجهات. وقال اننا في القطاع مهمومون بتوفير العيش  الكريم للاسر والمجتمعات. واضاف انهم كقطاع ساعون بالعبور بالمستفيد بعد مرحلة الانتاج ليقدم للاخرين. وامن حمد على اهمية ودور المجلس في التقدم بالمشروعات وكيفية ادارتها ومتابعة المستفيدين داعيا الي مراجعة دراسات الجدوي المقدمة من جهات اخري ومتابعتها حالة التنفيذ. واوضح امين الديوان مبارك علي عثمان ان المشاركة في الاجتماع من قبل الاعضاء تعزز من ثقة المجلس باعتبارها جسما هاما يهتم بكيفية النهوض بمسار المشروعات التي يقدمها الديوان. وقال ان الديوان يبذل من خلال ادائه جهودا كبيرة في اطار تحويل المجتمع من متلقي للزكاة الى دافعها. واشار الى عدم الرضاء ما بين النتائج والصرف الكبير لتغيير المجتمع وضعف الاثر بسبب اختيار الاسر او متابعة المشروعات مشيرا الى الدور الكبير للمجلس في الرصد والتخطيط ومتابعة المشروعات فضلا عن خلق شراكات مع جهات عديدة. وتناول الشاذلي فكي حامد مدير المشروعات بالديوان اهداف المجلس المتمثلة في ادارة المشروعات واستنباط مشاريع جديدة واختراق حدة الفقر بصورة علمية لصالح انسان المنطقة، بالاضافة الى المشاركة في التمويل لتنفيذ مشروعات كبيرة تحتاج لتمويل.

وثمن شاذلي الشراكات القائمة مع عدد من الجهات مبينا ان الديوان فتح ابوابه لهذا العمل للمشاركة في هم الفقر بالولاية وتحقيق حد الكفاية  للاسر الفقيرة،

تجدر الإشارة إلى أن المجلس ناقش خلال الاجتماع تقرير المشروعات خلال العام الحالي ومشروعات النصف الأول من هذا العام بالاضافة الى خطة النصف الثاني للعام الحالي.

أخبار ذات صلة