القضارف 4-9-2022 (سونا)- دشن ممثل والي القضارف المكلف الأستاذ توفيق محمد علي قافلة الدعم الثانية الموجهة لمنطقة باندغيو بتكلفة خمسة مليون جنيه. وخلال مخاطبته فعاليات التدشين جدد ممثل الوالي إهتمام الحكومة بأمر المتضررين من تلك السيول والفيضانات، وذلك بتحريك قوافل الغذاء والإيواء والعلاج.

وقال إن ديوان الزكاة ظل حضوراً منذ الوهلة الأولى لتخفيف الصدمة بتقديم الدعم اللازم للأسر المتضررة، معلناً عن المزيد من قوافل الدعم لكل المناطق التي لحق بها الضرر بقيادة والي القضارف الأستاذ محمد عبدالرحمن محجوب، مشيراً إلى الترتيبات الجارية في هذا الخصوص.

من جانبه أكد ممثل أمين ديوان الزكاة بالولاية د. عادل احمد عبدالله أن الديوان يبذل جهوداً مقدرة لدعم كل المناطق التي طالتها السيول والفيضانات عبر خطة محكمة تم وضعها بالتنسيق مع الجهات المعنية.

وقال إن التكلفة الكلية للقافلتين اللتين تم تسيرهما لمنطقة باندغيو بالقلابات الغربية بلغت أكثر من (١٨) مليون جنيه قدمت في شكل مواد غذائيه، مؤكداً إلتزام الديوان التام ب توفير ما يلزم الأسر المتضررة من تلك الفيضانات والسيول بكل أنحاء الولاية.

إلى ذلك أكد مدير الزكاة بمحلية القلابات الغربية الأستاذ أنس عبد الرازق إستمرار الديوان في حصر جميع الأسر المتضررة عبر أتيام متواجدة بالوحدة الإدارية باندغيو، مثمناً دور الشركاء الذين تعاونوا مع الزكاة في توصيل الدعم.

أخبار ذات صلة