الخرطوم 5-9-2022 (سونا)- أكد مدير عام وزارة الصحة الخرطوم د. محمود القائم استعداد الوزارة المستمر لمجابهة الطوارئ والأوبئة، مشيرا إلى الدور الذي تقوم به إدارة المنظمات بالإدارة العامة للرعاية الصحية الأولية  بالتنسيق مع الوزارة فى العمل الصحي، فضلا عن الجهود الكبيرة لإدارة الطوارئ ومكافحة الأوبئة في التصدي للأوبئة وخاصة جائحة كورونا وأمراض الخريف والعمل على علاج الحالات الواردة من الولايات المختلفة الى جانب ولاية الخرطوم. 

ودعا لدى مخاطبته فاتحة الدورة التدريبية للدفعة الأولى من الأطباء والكوادر الصحية المتطوعين للعمل فى غرفة طوارئ الخريف، المتدربين إلى الإستفادة من الدورة، لافتا إلى ضرورة التدريب والتأهيل للكوادر الطبية ومشاركة الجميع فى العمل الصحي باعتبار أن الصحة مسئولية الجميع.

ومن جهتها وصفت الاستاذة مرام عثمان مدير إدارة المنظمات  بالإنابة، المنظمات بالشريك الأصيل لوزارة الصحة، وقالت إن الهدف من تدريب الكوادر هو خدمة المواطن وطالبت المتدربين بالمساهمة الفاعلة مع  الوزارة فى تحديد مناطق الحوجة لجهة التدخل العاجل من قبل الوزارة .

واستعرض بروفيسور ايمن محمد خوجلى مدير الفريق الطبي منظمة المرحوم عثمان عباس احمد الخيرية دور المنظمة واسهامها فى العمل الخيرى وشدد على ضرورة العمل على تنمية القدرات وتدريب وتأهيل الكوادر الصحية.

وقال رئيس  منظمة المرحوم عثمان عباس احمد الخيرية د.هشام بابكر أن الدورة تستهدف  الفريق الطبي المكون من أطباء عموميين وصيادلة ومختبرات طبية واختصاصيين نساء وتوليد واطفال بقيادة البروفيسور أيمن محمد خوجلى بهدف الإسهام فى سد حاجة الطوارئ عبر العيادات المتنقلة متى ما دعت الحاجة، اضافة إلى إكساب الأطباء خبرات ومهارات فى عمل الطوارئ ومكافحة الأوبئة والعزل الصحي، مشيدا بالتعاون الذي وجدته المنظمة من الوزارة، فيما كشف عن ترتيبات لعمل صحي خيري  مشترك مع الوزارة بمحلية شرق النيل خلال الايام المقبلة برعاية مدير عام وزارة الصحة الخرطوم.

 

أخبار ذات صلة