الخرطوم 5-0-2022(سونا)- قال الخبير الاقتصادي والمهتم بالعمل التطوعي الدكتور محمد ابو السعود، إن خروج القوات المسلحة من المشهد السياسي، أمر غير منطقي في الوقت الحالي وان الذين ينادون بذلك عليهم الانتظار حتى الإنتخابات بنهايه الفترة الانتقالية حتى تكون هناك حكومة منتخبة تقود الوضع السياسي عندها يكون الجيش قد خرج من المشهد السياسي تلقائياً.

وقال في حوار أجرته معه وكالة السودان للأبناء ينشر لاحقا، إن تشكيل حكومة كفاءات وطنية ذات مصداقية يعد امرا مهما لإكمال هياكل السلطة الانتقاليه، مشيرا الى ان الحكومة المرتقبة يجب أن تكون ذات مهام محددة من شانها ان تثبت أسس وقواعد التحول الديمقراطي. وأشار إلى أن الإهتمام بمعاش الناس وتحقيق الاستقرار وبسط هيبه الدولة وتحقيق التوافق الوطني من أهم متطلبات الفتره المقبلة، وطالب بدمج كل المبادرات في مبادرة واحد خاصه وان غاليية بنود المبادرات متشابهه،  مشيدا بتشكيل لجنه من قبل رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان لدمج المبادرات في مبادرة واحدة حتى يتم من خلالها الخروج برؤية موحدة.  

أخبار ذات صلة