الخرطوم 7-9-2022 (سونا) -أعلنت الأمين العام للاستراتيجية  والمعلومات بولاية الخرطوم دكتورة إحسان بشير الجاهزية لتوفير الدعم الفني لوحدات ولاية الخرطوم وتدريب كافة العاملين ليتسنى للأمانة نشر ثقافة الإستراتيجية بين كوادر الخدمة المدنية بالولاية.   جاء ذلك خلال الزيارة التي قامت بها أمس إلى محلية جبل أولياء للطواف على ادارتي التخطيط الإستراتيجي ومركز المعلومات بالمحلية للوقوف على الأداء العام، برفقة  وفد ضم مديري الإدارات المختصة . وكان في استقبالها  والوفد المرافق لها  المدير التنفيذي لمحلية جبل أولياء  من جانبه أكد المدير التنفيذي لمحلية جبل أولياء عبد السميع عبدالحميد الحسن خلال جلسة  الاجتماع المشترك بين المحلية والاستراتيجية والتي تم خلالها مناقشة معوقات الأداء وكيفية المعالجات ،أكد التزام المحلية  بتوفير واستكمال كافة النواقص بإدارة التخطيط الإستراتيجي وتهيئة بيئة العمل .  وأشار المدير التنفيذي  الى أهمية التخطيط الإستراتيجي في نهضة الدول ولفت إلى أن كل الدول المتقدمة حققت النجاح عبر التخطيط الاستراتيجي. وأوضح عبد السميع أن المحلية تواجه مشكلة عدم توفر التمويل  لتنفيذ المشروعات  خاصة فيما يخص إقامة منتجع سياحي على شاطئ النيل الأبيض بمنطقة خزان جبل أولياء والذي تم طرحه في عطاء عام مرات كثيرة. وأبان فيما يخص التعليم أن هنالك جهدا بائنا للمحلية في مجال التعليم الأساسي في تشييد الفصول الدراسية والأسوار ودورات المياه حيث لم تتبق فيه سوى احتياجات قليلة، بيد أنه لفت إلى  أن هنالك  مشكلة جديدة طرأت في التعليم بارجاع المرحلة المتوسطة مشيرا الى انها  أكبر من إمكانيات المحليات لعدم توفر  البنية التحتية.  وأوضح عبدالسميع أن تحمل المحلية لعبء إنفاذ مشروعات ولائية طارئة يأت خصما على تنفيذ مشروعات التنمية المختلفة، وأعلن ترحيبه بزيارة وفد الاستراتيحية التي تعد الأولى منذ أربع سنوات خلت بفعل تداعيات الحراك والمتغيرات التي شهدتها البلاد. الى ذلك أمن الاجتماع على التدريب العاجل للعاملين بالمحلية في مجال التخطيط والإعداد لخطة العام 2023م  و تشكيل الفريق الاستراتيجي بالمحلية من مديري الإدارات العامة والادارات ذات الصلة والوحدات إلادارية لإحكام الرقابة على المشروعات ميدانيا في مجالات التعليم والصحة وتصريف المياه وغيرها، كما أمن على تشكيل مجلس تنسيقي من مديري الإدارات العامة للوقوف على سير تنفيذ المشروعات.  ودعا الاجتماع إلى أن تستصحب الميزانيات مشروعات يتم تمويلها عبر الشراكات الذكية مع القطاع الخاص.

أخبار ذات صلة