الدامر 8-9-2022(سونا)- اكد الاستاذ لؤي مصطفى وزير الشباب والرياضة بولاية نهرالنيل حرص واهتمام الوزارة ورعايتها للابداع والمبدعين.

 جاء ذلك لدى مخاطبته ببيت المعلم بالدامر ختام فعاليات المخيم الصيفي للناشئة بالدامر والذي نظمته ادارة الشباب والرياضة تحت شعار (نعم للرياضة لا للمخدرات) بحضور ومشاركة الاستاذ عاصم سعد الدين نائب المدير التنفيذي لمحلية الدامر وعدد من قيادات وزارة الشباب والرياضة على مستوى الولاية ومحلية الدامر ومدير مصرف التنمية والمهندس محمد المعتز رئيس هيئة البراعم والناشين بالولاية.  

 وأعرب وزير الشباب والرياضة بالولاية عن اعتزازه بالقائمين على أمر المخيم الصيفي بالدامر الذي تميز بالاعداد والتنظيم الجيد، مبيناً أن المخيم يعد سانحة طيبة لابراز مواهب الناشئة واضاف قائلا  "إن المخيمات الصيفية  تساهم في التنشئة والتربية الصحيحة السليمة للاطفال وتنمية مواهبهم وابدعاتهم المختلفة".  وأكد الاستاذ عاصم سعد الدين نائب المدير التنفيذي لمحلية الدامر ان المخيم بالدامر حقق مقاصده واهدافه نحو تنمية الناشئة واثراء روح التنافس الخلاق، مشيراً الى أن المحلية زاخرة بالموهوبين الأمر الذي يتطلب تضافر الجهود لرعايتهم حتى يتسنى لهم المشاركة في مختلف المحافل المحلية والقومية والدولية. من جانبه أوضح الاستاذ محمد هاشم مدير الشباب والرياضة بمحلية الدامر أن المخيم استهدف الأطفال من سن (7) أعوام الى سن (14)عاما والذي استمر لمدة ثلاثة اشهر تلقى من خلالها الناشئة تدريبا في شتى مجالات الرياضة بجانب المناشط الثقافية والتربوية، معربا عن شكره وتقديره لوزير الشباب الرياضة والمدير التنفيذي لمحلية الدامر لدعمهم ورعايتهم لبرامج المخيم. هذا وقد تم من خلال الاحتفال تكريم جميع الجهات التي اسهمت في انجاح فعاليات المخيم الصيفي للناشئة بالدامر.

أخبار ذات صلة