كادقلي 8-9-2022م (سونا)- كشف مدير جامعة الدلنج البروفيسور محمد دفع الله احمد عن جملة من البرامج والمشروعات التي تعزم الجامعة تنفيذها خلال الفترة القادمة لتطوير الجامعة واستكمال بنياتها التحتية .

 

واشار البروفيسور دفع الله الي ان الخطة الموضوعة تشتمل عدد ثلاثين مشروع للتنفيذ ابرزها تحسين البيئة الجامعية وتطوير القاعات ،وانشاء استراحات للطلاب والطالبات  بجانب الكافتريات اضافة للتشجير واضافة كليات جديدة من ضمنها كلية علوم الارض بتوصية من مؤتمر التعدين الذي انعقد مؤخرا بكادقلي .

 

ونبه البروفيسور في تصريح (لسونا) خلال زيارتهم الميدانية لتفقد الاوضاع بكلية الطب والعلوم الصحية بكادقلي نبه علي تغير اسم  كلية تنمية  المجتمع لكلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية ،ونوه الي المحادثات الجارية لتحديث وتطوير كافة الكليات بالجامعة لجهة ان كلية الطب لها نظرة خاصة .

 

واكد العزم علي تحسين البيئة الجامعية بكلية الطب وتكملة النقص في الاستاذة والمعامل والمختبرات الطبية ،ولوح الي حجم الدعم الذي وجدته ادارة الجامعة من حكومة الولاية والمحلية والمركز اضافة لابناء المنطقة .

 

فيما عدد الدكتور عبد الحفيظ محمد عمر عميد كلية الطب والعلوم الصحية الدلالات الكبيرة لزيارة مدير الجامعة للكلية والتي قدمت عدد من الملفات المهمة التي تحتاجها الكلية ،وكشف عن برامج الكلية المتصلة بالطب والجراحة ،الصحة العامة والتمريض بجانب اضافة المساعديين الطبيين .

 

وتطرق الى التحديات التي صاحبت الفترة السابقة اجملها في عدم الاستقرار العام  بالبلاد علاوة لمشاكل الاوبئة الصحية وتغير الانظمة السياسية والذي اثر بشكل كبير في تراكم الدفعات بالكلية ،وذكر ان ادارة الكلية بصدد معالجة المشاكل التي حدثت خلال الفترة السابقة .

 

واشار الدكتور عبد الحفيظ الي ان الكلية خلال الفترة الماضية عملت مع حكومة الولاية لاستقرار هيئة التدريس عبر انشاء استراحة سكن لهيئة التدريس والزوار خارج الكلية ،واكد ان الكلية التزمت بدفع الاستحقاقات المالية للاستاذة خارج الكلية ،ونوه الي ان الكلية تشهد تراكم عدد من الدفعات.

 

واعرب عن امله في يتم تخريج الدفعات خلال الفترة القادمة داخل مستشفي المرجعي التعليمي بكادقلي لكسر فاتورة السفر لتلقي الخدمة العلاجية بمدن الابيض ،الخرطوم بذات التخصصات ،وقال ان ادارة الكلية تطمح لاحكام التنسيق مع وزارة الصحة الولائية والتامين الصحي والمنظمات ذات الصلة لاحداث استقرار تام في الوضع الصحي لينعم مواطن ااولاية بالصحة والاستقرار.

أخبار ذات صلة