الخرطوم 8-9-2022 (سونا)- نفذت وزارة التربية والتعليم ولاية الخرطوم و المجلس القومي لمحو الأمية وتعليم الكبار الائتلاف السوداني للتعليم للجميع  بالشراكة مع المنظمات الوطنية والأجنبية ؤاليونسيف واليونسكو اليوم  احتفالا باليوم العالمي لتعليم الكبار الذي يصادف الثامن من سبتمبر من كل عام ، وذلك بمقر وزارة التربية والتعليم  ولاية الخرطوم .

 

واشاد ممثل الوالي خلال مخاطبته الاحتفال  بجهود وزارة التربية والتعليم في تعليم الكبار ومحو الامية والتعاون المثمر مع المنظمات  والائتلاف السوداني للتعليم للجميع.

 

من جانبه دعا مدير عام وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم د. قريب الله محمد احمد، دعا المنظمات للاتفاق علي استراتيجية مشتركة لمواجهة الامية بالبلاد  ، مشيراَ لعدة مهددات تواجه التعليم تتمثل في الفقر وتسرب التلاميذ بسبب الصراعات المسلحة ووجود مراكز التعليم بعيداَ عن المناطق الحضرية والعادات السالبة تجاه تعليم المراة والطفل ..

 

وقال المدير العام للائتلاف السوداني الاستاذ ناجي منصور الشافعي ان الاحتفال بهذا اليوم يأتي هذا العام تحت شعار "  محو الامية بناء للانسان وتنمية للاوطان ،  واعلن عن افتتاح 15 مركز جديد لمحو الامية في ولاية الخرطوم بجانب 15 مركز آخر بولاية القضارف، بتمويل من منظمة اليونسيف ، مشيرا الي ان المشروع يستهدف محو امية ٢٤٠٠  تلميذ وتلميذة مع استبقاء واستمرار ٦٠٠٠٠ بالولايتين ، حيث تم تخصيص فصلين في كل مدرسة واكمال جاهزيتها ببعض الصيانات المطلوبة بها وتحسين الاجلاس.

 

وقال د. ناجي ان التسرب التعليمي بلغ نسبة 30% من الاطفال مما يعني انضمامهم لنسبة الامية في البلاد سنوياً " .

 

وتعهدت المنظمات المشاركة في الاحتفال ببذل الجهود لتجفيف منابع الامية والاهتمام بتعليم الكبار ومساعدة الاطفال في العودة للمدارس .

 

شرف الإحتفال ممثل الوالي المدير التنفيذي لمحلية بحري والمدير العام لوزارة التربية التعليم بالولاية. ورئيس الائتلاف الاستاذة جوكلي عمر  والامين العام  للمجلس القومي لمحو الأمية وتعليم الكبار وممثل اليونسكو بالسودان  وادارات محو الامية بالمحليات .

أخبار ذات صلة