الخرطوم في 12-9-2022(سونا) - وقّعت شركة "محجوب أولاد" والشركة المصرية القابضة للقطن بالقاهرة مذكرة تفاهم للتعاون المشترك في إنتاج  أقطان قصيرة التيلة في السودان يتم تصنيعها داخل مصر.

وتتيح المذكرة الاستفادة من خطوط الإنتاج في مصانع الشركة القابضة بطاقات محددة لتشغيلها لصالح شركة "محجوب أولاد" في مراحل الإنتاج المختلفة.

ووقع الاتفاق السيد وجدي محجوب رئيس مجلس إدارة مجموعة "محجوب أولاد"، والدكتور أحمد مصطفى العضو المنتدب التنفيذي للشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج .

وأوضح المهندس محمود عصمت، وزير قطاع الأعمال العام المصري الذي شهد التوقيع أن مذكرة التفاهم الموقعة بين الطرفين تأتي في إطار تلبية وتأمين احتياجات شركات الغزل والنسيج من الأقطان قصيرة التيلة - التي يتم استيرادها من الخارج - وتعتمد عليها غالبية مصانع الغزل والنسيج محليًا وعالمياً، وذلك بخلاف ما تستخدمه المصانع التابعة من الأقطان المصرية طويلة التيلة للمنتجات عالية الجودة.

وأكد وجدي ميرغني رئيس مجلس إدارة "محجوب أولاد"، عزم مجموعته العمل على تغطية جانب من احتياجات السوق المصري من القطن السوداني، معربًا عن سعادته بالتعاون المشترك بين الطرفين.

وأشار إلى أن كل المنتجات القطنية التي يستخدم فيها القطن السوداني، سيكتب عليها (منتج من القطن السوداني).

وطبقاً لمذكرة التفاهم، تقوم شركة "محجوب أولاد" بزراعة وحليج أقطان سودانية لصالح الشركة القابضة بأسعار يتم الاتفاق عليها في كل موسم طبقًا للأسعار العالمية.

كما تتيح المذكرة دخول الشركة المصرية القابضة بقوة في عمليات تمويل زراعة القطن في السودان.

أخبار ذات صلة