الدامر في ١٢-٩-٢٠٢٢(سونا) - اكد الأستاذ عثمان محمد عثمان ،المدير التنفيذي لمحلية الدامر أن التعليم سيظل المحور الأول في كافة الخطط والبرامج الكلية للمحلية.

 جاء ذلك لدى مخاطبته بقاعة محلية الدامر اليوم فعاليات الجلسة الافتتاحية لأعمال اللجان الاستشارية للتعليم بالمحلية للعام الدراسي (٢٠٢٢-٢٠٢٣) والمنعقدة تحت شعار(نحو تعليم مميز ومتاح للجميع) وذلك بحضور عددٍ من القيادات التعليمية والنقابية بالولاية ومحلية الدامر.

واستعرض المدير التنفيذي لمحلية الدامر البرامج والمشروعات التي نفذتها المحلية في محور التعليم وعلى رأسها معالجة النقص في العمال بالمدارس.

وأكد أن جهودهم ستتواصل لشغل كل الوظائف العمالية الشاغرة والتنسيق مع الجهات المختصة لمعالجة العجز في المعلمين.

 وأعلن المدير التنفيذي عن رصد ميزانية  من الموارد الذاتية للمحلية لمقابلة مطلوبات العملية التربوية والتعليمية والخدمات الأساسية الأخرى للمواطن، مشيدا  بالأداء المتميز لإدارة التعليم الأساسي بالمحلية رغم الظروف الصعبة التي كانوا يعملون فيها.

كما أشاد بصندوق تنمية المحليات ومصانع الأسمنت لنجاحهم في تشييد عدد من المدارس والمنشآت الخدمية المختلفة التي سيتم افتتاحها قريبا.

 وأكد الأستاذ الهادي العقيد، مدير الإدارة العامة للتعليم الأساسي بولاية نهر النيل أنهم في إدارة تعليم الأساس سيضعون اعتبارا لكل الظروف المحيطة بمحلية الدامر وأثرها على التعليم، ودعا للعمل بإخلاص وشفافية ومراعاة مصلحة التعليم وأكد على الدور الكبير والمنتظر من منسقي القطاعات في تحقيق العدالة بين الوحدات الإدارية في موازنة المعلمين، معلناً عن انتهاجه العمل الميداني لمراجعة مستوى الأداء بكل المحليات.

 

أخبار ذات صلة