الجنينة.15-9-2022(سونا)- أكد نائب والي ولاية غرب دارفور الأستاذ تجاني الطاهر كرشوم دعم حكومته لنفرة تأهيل وصيانة مستشفى مورني الريفي التابعة لمحلية كرينك لتقديم الخدمات العلاجية بصورة متكاملة للمواطنين.  جاء ذلك لدى لقائه اليوم بمباني الأمانة العامة  لحكومة الولاية، المدير التنفيذي لمحلية كرينك الأستاذ ناصر الزين حسن، بحضور المديرالإداري لوحدة مورني الإدارية الأستاذ محمد الحسين، والفرشة عزالدين آدم عبدالرحمن، وممثل شبكة منظمات بناء السلام الأستاذ سعد محمد أسحاق.  واستمع نائب الوالي إلى تنوير مفصل عن الأوضاع الأمنية والإنسانية وسير خطة إنجاح وحماية الموسم الزراعي خاصة مرحلة الحصاد، فضلاً عن جهود المحلية فيما يتعلق بالتزام الأطراف الموقعة على وقف العدائيات والمصالحات بالمنطقة. وثمن كرشوم جهود حكومة المحلية في المحافظة على الاستقرار،  مؤكداً دعمه لكافة الخطط الرامية لتطوير المجتمعات وتحويلها نحو التنمية والإنتاج. وقال المدير التنفيذي لمحلية كرينك الأستاذ ناصر الزين حسن، إن خطة إنجاح الموسم الزراعي تمضي بصورة طيبة، مشيراً إلى تقديم مقترح لإقامة ملتقى برئاسة المحلية لتعزيز دور التعايش السلمي بالتنسيق مع شبكة منظمات بناء السلام، وبرعاية حكومة الولاية، فضلاً عن طرح نفرة لتأهيل وصيانة مستشفى مورني الريفي.  

أخبار ذات صلة