الخرطوم 20-9-2022(سونا)- تسلم وزيرالحكم الإتحادي المكلف المهندس محمد كورتكيلا صالح مهامه العملية من خلفه الدكتورة بثينة دينار الوزيرة السابقة اليوم بحضور مديري الادارات العامة بوزارة الحكم الإتحادي.

وأكد وزير الحكم الإتحادي كورتكيلا صالح إستعداده للتعاون مع الولاة وحكام الأقاليم وولايات السودان المختلفة ومجتمع الادارة الاهلية خاصة في ظل الاحداث الماثلة وسط القبائل في جميع انحاء الولايات.

وقال كورتكيلا فى فعاليات التسليم اليوم أن كثيرا من التحديات تواجه الوزارة ولكنه بالتعاون مع إداراتها المختلفة سيعمل على تذليل الصعاب.

وأوضح انه لا يحمل عصا موسى والكل يعلم الظروف التي تمر بها البلاد ولكن  سنسعى مع مؤسسات الدولة لإجتيازهذه المرحلة الحرجة ، وقدم كورتكيلا شكره للدكتورة بثينة دينار وتعاونها الطيب وتمنى لها التوفيق .

من جانبها قالت الدكتورة بثينة ابراهيم دينار ان وزارة الحكم الاتحادي ام الوزارات لما لها من مهام تتعلق بالحكم والادارة وقضايا الشعب السوداني،وانها تقلدت الوزارة في فترة تحول وتوسعت مهمة الوزارة من 11 الى 18 اختصاص الامر الذى ضاعف الاعباء .

وأوضحت أنها كانت تتوقع أن تولي الحكومة الانتقالية الوزارة اهتماما وتوفر لها ما يعينها وتمنت دينار ان تذلل التحديات في فترة الوزير كورتكيلا للقيام بمهامه وواجباته .

وقدمت بثينة تقريرا عن أداء فترتها مشيرة ان الوزارة عجزت عن قيام مؤتمر الحكم والإدارة والذي كان من المرتقب إنعقادة عقب اتفاقية سلام جوبا وذلك لأسباب سياسية وإقتصادية بجانب مشروع كسب العيش وتم تكوين وحدة مختصة لذلك ولسوء الحظ لم يكلل المشروع بالنجاح وهي أبرز ما دفعها لتقديم استقالتها.وودعت العاملين متمنية لهم التوفيق والسداد.

 

أخبار ذات صلة