الفاشر 22-9-2022م (سونا)- بحث الاجتماع التنسيقي المشترك لادارات وزارة التربية والتعليم بولاية شمال دارفور وشركاء التعليم من المنظمات الدولية والمحلية العاملة بالولاية والذي انعقد اليوم  بمقر منظمة اليونسيف بالفاشر برئاسة المدير العام لوزارة التربية ادريس محمد عبد الله،  سير العمل في تنفيذ  أنشطة وبرامج المنظمات الدولية والوطنية في مجال التعليم عن شهر سبتمبر الجاري.

و ثمن المدير العام للوزارة دور شركاء التعليم في دعم واسناد مسيرة العملية التعليمية بالولاية  معربا عن  أمله ان تتواصل عمليات الدعم الإسناد تلك مع  انطلاقة العام الدراسي الجديد.

وقدم كل من مدير العون الفني المرضي ادم  ومدير المشروعات بالوزارة  محمد يوسف تقررين حول ما تم تنفيذه من تكاليف الاجتماعات السابقة وما تضمنته من  انجازات، و الاستعدادات التي تقوم بها الوزارة لبدء  العام الدراسي الجديد.

و أكد تقرير إدارة العون الفني  اكتمال العمل في  عدد من المشروعات التعليمية بعدد من محليات الولاية والتي من المقرر ان يتم تسليمها خلال الفترة القادمة للوزارة، وابانت إدارة العون الفني انها بصدد الاعلان عن عطاء لتشييد مدرسة مكتملة في محلية كبكابية .

من جانبه  تطرق مدير قطاع التعليم بمنظمة اليونسيف  محمد علم الدين السناري بالشرح الوافي  لطبيعة عمل المنظمات في قطاع التعليم وكيفية تنسيق العلاقات بين وزارة التربية و المنظمات الدولية، داعيآ الجميع إلى ضرورة العمل بيد واحدة من أجل  تسخير كافة الامكانات لتقديم المساعدة المطلوب لضمان استقرار العام الدراسي. وكان عدد من مديري ادارات وزارة التربية قد استعرضوا خلال الاجتماع   احتياجات ادارتهم التي تندرج في إطار العون الفني بين الوزارة والمنظمات الدولية والوطنية مطالبين بضرورة تنفيذها قبل بداية العام الدراسي.

أخبار ذات صلة