الخرطوم 25-9-2022 (سونا)- ستنطلق غدا بحاضرة شمال دارفور الفاشر اولى الدورات التدريبيه لقوة حفظ الأمن بدارفور المعنية بحماية المدنيين وذلك ضمن الخطة التدريبيه المعدة من قبل اللجنة العسكرية العليا المشتركه للترتيبات الامنيه.

 

وقال العميد احمد يحى جدو عضو اللجنة العسكرية العليا المشتركه للترتيبات الامنيه ان العدد المستهدف للدورة التدريبيه التي ستبدأ غدا الاثنين بدار الارقم 1704 متدرب من بينهم 125ضابط وان الدورة ستستمر لمدة ثلاث اسابيع يتم فيها تقديم جرعات تدربيبه خاصة لقوة حفظ الأمن بدارفور .

 

وأشار العميد جدو الى البرامج المعده من قبل اللجنة في الأسبوع الأول يتم التنوير عن مفهوم الترتيبات الامنيه وفق سياقات العمل الثالته والقانون العسكري السوداني والتحقيق والرصد الوقائي وبناء الفريق الواحد وتجربة وقف إطلاق النار في جبال النوبة وتنوير عن اتفاق جوبا وكذلك عملية نزع السلاح والتسريح واعادة الدمج DDR .

واضاف ان الاسبوع الثاني يحتوي على محاضرات عن مفهوم مسؤولية حماية المدنيين والعلاقة بين العسكر والمدنيين وحماية المدنيين من منظور الامم المتحده وحماية المدنيين في اتفاق سلام جوبا .

 

وفي الاسبوع الاخير سيتم فيه التدريب على مفهوم عام حول فض النزاعات والعنف وبناء السلام وكيفية إدارة النزاع القائم في دارفور على الموارد والانذار المبكر والاستجابة السريعة في فض النزاعات وحقوق الإنسان وفق المعايير الدولية وكيفية حماية الشرائح الهشه من اطفال ونساء وذوي اعاقه وكبار السن وآليات تنفيذ القانون الدولي.

 

سيشارك في تدريب هذه القوة قيادات من اللجنة العسكرية العليا المشتركه للترتيبات الامنيه مسار دارفور ومسؤولين من حكومة ولاية شمال دارفور ومراكز تدريب متخصصه والمركز الافريقي للحوكمه والتحول الديمقراطي بالتنسيق مع أكاديمية نميري العسكريه ومنظمات امميه جنيفا كول والصليب الأحمر ويونتامس .

أخبار ذات صلة