الخرطوم 25-9-2022 (سونا)- نظم مشروع بناء المرونة مع التغيرات المناخية في القطاع الزراعي والرعوي بالمجلس الاعلى للبيئة والموارد الطبيعية اليوم بفندق كانون بالخرطوم دورة تدريبية في مجال تأسيس الجمعيات التعاونية الزراعية وتكوين شبكة المدربين التعاونيين استهدفت مديرو المشروع والمرشدين الزراعيين والإدارات التعاونية بولايات المشروع التسع وتستمر لفترة خمسة أيام .

 

ولدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية للدورة اشار المدير الوطني للمشروع بروفيسور فيصل الحاج إلى أهمية الورشة التي تتم ضمن برنامج التوعية والتثقيف والتدريب وبناء القدرات مؤكدا الدور الهام للتعاونيات في مختلف المجالات ومن بينها أنشطة وتدخلات المشروع وإدارتها بواسطة المجتمعات بغرض تنميتها واستدامتها بالاستفادة من تجارب المشاريع السابقة وتقويتها .

 

وأفاد أن بعض ولايات المشروع تمكنت من تأسيس جمعيات تعاونية زراعية ولجان تنمية لدعم وتعزيز اهداف المشروع معربا عن أمله في ان تسهم الدورة في زيادة وتقوية المعرفة لدى المشاركين ليتسنى نقلها للمجتمعات المحلية .

من جهته وصف مستشار وخبير التعاونيات ومدرب الدورة محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي التعاون بالمسئولية الوطنية والإنسانية وأنه متاصلا بالفطرة داخل المجتمع السوداني ولفت الى أن التعاونيات تتسم بالديمقراطية والاستقلالية مؤكدا اهمية التدريب لبناء المعرفة وتنمية المهارات.

 

ونوه لأهمية الإنشاء والتأسيس الصحيح والسليم للجمعيات التعاونية في ظل الإدارة الراشدة والاستدامة للمشروعات التعاونية الإنتاجية الرائدة وابان أن أهداف الدورة ترمي إلى المعرفة والالمام بفكرة وماهية الجمعية التعاونية محليا وعالميا ودورها في التنمية المستدامة والادارة الحكيمة ومراقبة الاداء التعاوني وتنمية وتطوير الاداء فضلا عن معرفة  الخطوات الصحيحة لتاسيس وتكوين الجمعيات التعاونية الزراعية الانتاجية في القطاع الزراعي التقليدي.

   وأضاف أن البرنامج التدريبي يعتمد على المنهج التدريبي العالمي لكلية التعاون البريطانية كاقوى وأحدث برنامج تدريبي في مجال التعاونيات في العالم .

أخبار ذات صلة