الخرطوم ٢٨-٩-٢٠٢٢(سونا) - قررت محكمة فتوى قتل المتظاهرين مخاطبة الفريق اول محمد حمدان دقلو (حميدتي) نائب رئيس مجلس السيادة للادلاء بشهادته كشاهد اتهام في جلسة الأربعاء الموافق الثاني عشر من اكتوبر المقبل، فيما تستمع المحكمة في جلسة الأربعاء الخامس من أكتوبر الي الشاكي في القضية المهندس عبدالباقي احمد والد الشهيد النزير عبدالباقي الذي استشهد امام القيادة العامة للقوات المسلحة في ١٩ ابريل ٢٠١٩. جاء ذلك في جلسة محكمة فتوى قتل المتظاهرين اليوم بمعهد العلوم القضائية والقانونية بالسلطة القضائية برئاسة مولانا زهير بابكر عبدالرازق قاضي المحكمة العامة. من جانبه استكمل التحري في القضية وكيل ثاني نيابة مولاناعبدالرحيم الخير تقديم مستندات الاتهام في مواجهة المتهمين الرئيس المخلوع عمر حسن أحمد البشير ونائبه على عثمان محمد طه، ومولانا احمد محمد هرون رئيس حزب المؤتمر الوطني المحلول، والفاتح عز الدين رئيس البرلمان الأسبق. وفي مستند الاتهام رقم (٧- د) يظهر المتهم الثالث احمد هارون عندما كان واليا للولاية جنوب كردفان في العام ٢٠١٣ وهو يخاطب قوات نظامية يحثهم على قتال المتمردين وانه لا يريد اسرى والذين يشكلون (عبئا اداريا) حسب الفيديو، ولكن محامي المتهم قال انه يقبل المستند شكلا وأفاد ان المستند لا علاقة له بالدعوي. اما المستند (٧-ه) فقد ظهر فيه المتهم الرابع الفاتح عزالدين وهو يهدد المتظاهرين من الشيوعيين والبعثيين والمارقين(بقطع الرأس) ان حملوا السلاح في مواجهة النظام. ولكن محامي المتهم قال ان المستند مقاطع مجزأة ولا يمثل ما ذكره المتهم من حديث. وفي افاداته لهيئة الدفاع أوضح التحري ان هذه المستندات تم اعدادها واحضارها بواسطة الشاكي.

أخبار ذات صلة