الخرطوم- 28-9-2022( سونا) - أختتمت اليوم فعاليات  الورشة التدريبية للأطباء العموميين في مجال الأمراض الجلدية الشائعة وأمراض القلب والتي نفذتها وزارة الصحة الاتحادية في الفترة من  10 إلى  28 سبتمبر الجاري بوحدة التدريب والبحوث  بمستشفى أحمد قاسم لأمراض وجراحة القلب والكلى. وتعهد وكيل وزارة الصحة الاتحادية المكلف مدير الإدارة العامة للطب العلاجي د.عصمت مصطفى في ختام الورشة اليوم، بالمضي قدما في مجال تدريب الكوادر خاصة بالولايات مع توفير الأجهزة، فالورشة بداية لمزيد من التدريب.مؤكدا مواصلة برنامج توطين 9 من التخصصات النادرة بالولايات بجانب إستبقاء الكوادر مع العمل على تطويره بإدخال فئات أخرى من غير الإختصاصيين. وأكد مصطفى العمل على تنشيط الإشراف على الولايات، لافتا إلى عقد ورشة للطب العلاجي بحضور مديري الطب العلاجي والمجالس الإستشارية بالوزارة.

وقال رئيس المجلس الإستشاري لأمراض القلب د.يس محمد عبد الله، إن المجلس عقد تسعة إجتماعات منذ تكوينه، مركزا على تدريب الكوادر ووضع الموجهات الأساسية له لجهة أن التدريب أساس أي تنمية وعمادها، مناديا الوزارة بمواصلته مهما كلف من مال داخليا وخارجيا والذي يسهم في المحافظة على الكوادر بالولايات وتجويد الخدمة وتوطين العلاج بها،لافتا إلى ان الورشة التدريبية جاءت في هذا الإطار والتي استهدفت الأطباء العموميين بالولايات واضاف" أي تنمية لم يسبقها تدريب تذهب هباءا منثورا". ووصفت مديرة إدارة المجالس الإستشارية بالوزارة د.مها عبدالحفيظ، الأطباء العموميين،بالسند والجنود المرابطين منوهة إلى ان الورشة التدريبية بداية حقيقية لانطلاقة التدريب،فيما لفتت إلى انها شملت  الأمراض الجلدية الشائعة بالتدريب في مستشفيات الجلدية الخرطوم،بحري وطب المناطق الحارة وأضافت الدورة اتت في وقتها في ظل مرض جدري القرود،وكذلك شملت أمراض القلب.

أخبار ذات صلة