عطبرة 30-9-2022 (سونا) - قدم الأستاذ إسماعيل الأزهري البشرى المدير العام لوزارة التربية والتعليم  بولاية نهر النيل، الوزير المكلف، التهاني والتبريكات لطلاب وطالبات الولاية المتفوقين في امتحانات الشهادة  السودانية بمحليتي المتمة وعطبرة الذين تمت إذاعتهم ضمن قائمة الشرف للمتفوقين على المستوى القومي وهم

عثمان عبد العظيم محمد محمد أحمد بالترتيب الرابع والعشرين مشترك من مدرسة الكردة الثانوية المشتركة بمحلية المتمة بنسبة نجاح (٩٦.٩%).

ولينا محمد صديق حسن  بالترتيب الأربعين  مشترك من مدرسة الشيخ حمد الثانوية بنات عطبرة بنسبة نجاح(٩٦.٤%).

وعبير عوض محمود عبد الله كرموش بالترتيب ٩٤ مشترك من مدرسة أم الطيور الثانوية بنات بمحلية عطبرة بنسبة نجاح(٩٥.٧%).

حيث  قدم  وزير التربية والتعليم المكلف التهاني لمدرسة أم الطيور الثانوية بنات بوحدة سولا الإدارية بمحلية عطبرة وأسرة الطالبة عبير عوض محمود عبدالله وذلك  بحضور الأستاذ علي حسن جودة مدير الإدارة العامة للتعليم الثانوي بولاية نهر النيل والأستاذ الهادي العقيد مدير الإدارة العامة للتعليم الأساسي بالولاية والأستاذ عماد الدين الخزين ممثلاً للجنة التسييرية لنقابة عمال التعليم بالولاية والأستاذ إبراهيم الحبوب مدير المرحلة الثانوية بمحلية عطبرة إلى جانب عدد من قيادات التعليم والمجالس التربوية والأسر الكريمة.

وقدم الأخ الوزير والوفد المرافق التهاني والتبريكات لأسرة مدرسة الشيخ حمد بنات وللمتفوقة لينا محمد صديق وأسرتها الكريمة بمنطقة خليوة.

وواصل الأستاذ الأزهري تقديم التهاني والتبريكات بالنجاح للمتفوق عثمان عبد العظيم محمد أحمد أول الولاية من مدرسة الكردة الثانوية بالمتمة وذلك بحضور الأستاذ علي جودة مدير الإدارة العامة للتعليم الثانوي بالولاية والأستاذ أحمد حامد مدير المرحلة الثانوية بمحلية المتمة إلى جانب عدد من قيادات التعليم بالمحلية وإدارة مدرسة الكردة الثانوية وأسرة الطالب المتفوق والمجالس التربوية بمنطقة الحميراب والقرى المجاورة.

وأكد الأستاذ إسماعيل الأزهري البشرى وزير التربية والتعليم بالولاية المكلف أن النجاحات التي حققتها الولاية هذا العام كانت نتاجاً لجهود مشتركة بين الجهات الرسمية والشعبية متناولاً في هذا الصدد اهتمام حكومة الولاية بالتعليم وجعله أولوية على كافة البرامج والمشروعات وحيا بالتقدير والعرفان صناع النجاح من الإدارات التعليمية والمعلمين والمعلمات كما حيا جهود المجالس التربوية والأسر الكريمة والخيرين ولجان التطوير والروابط

مشيداً بالأداء المتميز لمدارس الكردة والشيخ حمد وأم الطيور ممتدحاً جهود الإدارات والمعلمين والمعلمات والمجالس التربوية لتلك المدارس مشيراً إلى أن محلية المتمة ظلت تقدم الأنموذج  في تفعيل الجهد الشعبي تجاه برامج التعليم.وأكد الأخ وزير التربية والتعليم جاهزية الولاية لبداية العام الدراسي اعتباراً من يوم بعد غدٍ الاحد.بعد توفير معينات التعليم وتوفيق أوضاع المدارس التي تأثرت جراء السيول والأمطار ودعا الجميع لمضاعفة الجهود من أجل الحفاظ على التفوق النيلي في التعليم.

وهنأ الأستاذ علي حسن جودة ،مدير  الإدارة العامة للتعليم الثانوي بالولاية  كل المتفوقين على امتداد الولاية مؤكداً أن النجاح أصبح صناعة وتكامل للجهود بين كافة الجهات الرسمية والشعبية مشيداً بالطالب عثمان عبد العظيم أول الولاية (وحافظ القرآن الكريم) مضيفاً أن محلية المتمة هي المحلية الأولى على محليات الولايات لتفوقها بعدد (١٢) مدرسة من جملة (العشرين) مدرسة الأولى على مستوى الولاية وحيا الدور الكبير للأمهات في كل النجاحات التي ظلت تحققها الولاية في التعليم.

وعبر الأستاذ أحمد حامد مدير المرحلة الثانوية بمحلية المتمة عن فرحتهم الكبيرة بالتفوق وإحراز المحلية المرتبة الأولى على المحليات بنسبة نجاح (٩٧.٧%) وتحصيل(٧٧%)مشيراً إلى أن النجاح أصبح سمة أساسية لمحلية المتمة.

 

أخبار ذات صلة