الخرطوم 2-10-2022(سونا )- نظمت الإدارة العامة للمراعي والعلف بوزارة الثروة الحيوانية اليوم بمقرها الورشة التدريبية الثانية في مجال  حصر الموارد العلفية بدعم من منظمتي الايقاد والفاو، بمشاركة جميع ولايات السودان، وتستمر الورشة لمدة خمسة أيام . أكد مستشار وزير الثروة الحيوانية د. عمر محمد سعيد ممثل الوزير، إلتزام الوزارة بتطوير القطاع لمساهمته في تحقيق الأمن الغذائي ودعم الإقتصاد الوطني، معلناً دعم الوزارة الكامل لتنفيذ توصيات الورشة .

وقال أن القطاع الزراعي بشقيه النباتي والحيواني يواجه تحديات التغيرات المناخية والكوارث الطبيعية والجفاف والصراعات المحلية والدولية التي أثرت على الإمداد الغذائي، مشيراً إلى ضرورة وضع سياسات إستراتيجية واضحة لإنتاج الإعلاف والتغذية الجيدة والعمل سويا دول ومنظمات دولية الاهتمام بالقطاع الزراعي وسد الفجوة العلفية بالاستفادة من المخلفات الزراعية والصناعية في الخلطات العلفية بجانب رفع قدرات العاملين بقطاع الثروة الحيوانية لترقية القطاع . وأشاد بمنظمة الإيقاد والفاو لدعمهم تنفيذ مشاريع ا لقطاع المراعي.

وأكد أهمية الشراكات بين القطاع العام والخاص والمنظمات الإقليمية والدولية .من جانبه قال دكتور عبد المنعم عثمان حسن مدير الإدارة العامة للمراعي والعلف إن الورشة تهدف إلى تمليك المشاركين المهارات الكافية لتقييم  وحصر العلف  المتاح والمستهلك، مشيرا إلي أن الورشة ممولة من الفاو والايقاد، ومدرب من النمسا ومساعدين من كينيا.  ودعا الدولة لتوفير التمويل لحماية المراعي من الحرائق الموسمية.

أخبار ذات صلة