الخرطوم فى 4-10-2022 (سونا)اكد الاستاذ جمال النيل عبد الله وكيل وزارة التنمية الاجتماعية التزام الحكومة بالمواثيق وكافة  القوانين والمعاهدات الدولية التي تخص وتعزز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في السودان .

جاء  ذلك لدى مخاطبته اليوم  بالوزارة ورشة العمل حول متلازمة داون وطرق التعامل معها ورعاية اطفال متلازمة  داون صحيا وكيفية دمجهم في المجتمع والتي نظمتها  مجموعة بست فرند الخيرية بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية  . واثني جمال النيل علي الدور الكبير الذي تقوم به منظمة اليونسيف في دعم قضايا وحماية الاطفال وخاصة الاطفال ذوي الإعاقة  واضاف بان اشكال متلازمة داون متعددة منها اشكال اسري واجتماعي وصحي وتنموي وحقوقي  داعيا لتضافر الجهود وتكامل الادوار  لكل من الصحة والتنمية الاجتماعية والحكومة والمنظمات الشركاء المجتمع الدولي للتضامن والتوعية والالتزام القوي من باب الحقوق وليس من باب التعاطف والانسانية حتى تكون محمية  بسياج قوي من التمييز الايجابي ومن باب حقوقهم في الدمج في المجتمع ودعم الاسر وتكوين اطار وقائي وصحي  وذاد  بان هؤلا الاطفال هم جيل الغد وتعول البلاد عليهم كثيرا فيجب الاهتمام والمحافظة على سلامتهم من مشاكل الجوع والفقر والمرض والرقابة الصحية المبكرة. وكشفت الدكتورة  رحاب مصطفي امين المجلس القومي للاشخاص ذوي الاعاقة  بان الجهود التي تقوم بها المنظمات والجمعيات   تجاه الاشخاص ذوي الاعاقة مشتتة وتحتاج لتوحيد الجهود للنهوض بهم ورعاية حقوقهم . من جانبه اوضح الاستاذ مصعب التوم رئيس مجموعة بست فرند تصديهم لقضية اطفال  متلازمة داون منذ اربع سنوات عبر برامج  توعية من خلال السوشيل ميديا وبدعم من اعضاء المجموعة ونادي  بوضع برامج تعليمية خاصة لهم ودمجهم في المدارس الحكومية  مبينا بان احتفال هذا العام باليوم الوطني يشمل برامج توعوية  ويوم ترفيهي للاسر في الثامن من شهر أكتوبر بصالة قرطبة بالخرطوم . وقدمت خلال الورشة أربعة اوراق عمل مختلفة قدمها  أكاديمين و مختصين في هذا المجال .

أخبار ذات صلة