الخرطوم - 10-10-2022 (سونا) - أكد  البروفيسور سرالختم عثمان الأمين مدير جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية، أهمية المشاركة في الفعاليات الدولية والإقليمية والمحلية  كونها من الأولويات لإدارة الجامعة.

 جاء ذلك أثناء كلمته التي القاها اليوم الأثنين بالساحة الشمالية لمسجد النيلين في برنامج الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وتكريم أهل القرآن الذي نظمته الجامعة. وذكر  البروفيسور  أن الجامعة ستظل عزيزة شامخة،  وانها أعزت القرآن وأهل القرآن  ولن تتميز إلا بالقرآن الكريم ، معربا عن سعادته بفوز الطلاب الذين أحرزوا مراكز متقدمة في مسابقات القرآن الكريم الدولية المختلفة وهم : عبد اللطيف عثمان عبدالحميد الطالب بكلية القرآن الكريم  قسم القراءات المستوى الرابع الذي فاز  بالمركز الثاني في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم والطالبة اسلام عوض الجاك ابراهيم الفائزة بالمركز العاشر في مسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك للقرآن الكريم بدبي  والطالب التجاني محمد جبارة احمد الذي شارك في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية والذي فاز من قبل  بالمركز الثاني بدولة جيبوتي عام ٢٠١٧. وقد بين البروفيسور  ان فوز هؤلاء الطلاب هو فوز  لكلية القرآن الكريم  بصفة خاصة وطلاب الجامعة بصفة عامة. وعلى صعيد التفاعل مع الفائزين وإكراما لطلاب كلية القرآن الكريم وأساتذتها أعلن مدير الجامعة عن تخصيص منحة سنوية للماجستير وأخرى للدكتوراة لكل طالب اجتاز المسابقة السنوية للقراءات بالجامعة، موجها كلية القرآن الكريم بتنظيم مسابقة سنوية لطلابها وخريجيها في القراءات وتحديد لجنة دائمة للمسابقات. كما اعلن سيادته عن منحة مجانية للتحضير  للماجستير والدكتوراة للطالب عبداللطيف عثمان عبدالحميد  ومنحة ماجستير للطالب التجاني محمد جبارة ، ومنحة دكتوراه مجانية للطالبة اسلام عوض الجاك، اضافة إلى منح شهادات تقديرية لأساتذة الطلاب الفائزين الذين أشرفوا على تأهيلهم ومنحهم جائزة مالية مجزية. وتكريما لأهل القرآن بصفة عامة وقسم القراءات بصفة خاصة أكد مدير الجامعة  العمل خلال أقل من عام على نقل مباني إدارة الجامعة العليا إلى المدينة الجامعية وتفريغ اوقاف قباب مسجد النيلين لمشيخة المقارئ السودانية المنشأة حديثا ، وتأسيس مكتبة متخصصة في القراءات واماكن لتلقي القرآن بقراءاته ورواياته تلقيا شفهيا إنجازا لشرط الواقف لمسجد النيلين وكل من ساهم من المسلمين في العالم الإسلامي..

أخبار ذات صلة