الخرطوم 11-10-2022(سونا) - نظمت الادارة العامة للمراعي والعلف اليوم ورشة تدريبية في مجال تقييم الامن الغذائي للحيوان والتي تأتي ضمن مشروع ادماج ادوات لتقييم الثروة الحيوانية والمراعي.

  واكد مستشار وزير الثروة الحيوانية وممثل الوزير د. عمر محمد سعيد   التزام الوزارة  بتأمين الأمن الغذائي المحلي والعالمي للحيوان، داعيا الي الاهتمام بالمراعي باعتبارها اساس تغذيه الحيوان  مؤكدا اهمية ادخال التقنيات والتكنولوجيا  الحديثه لتطوير قطاع المراعي والعلف  .

وتعهد بحلحلة التحديات الماثله والمهددات  التي تواجه قطاع  المراعي في السودان، منوها الي ان هنالك مخاطر تواجه المراعي  المتمثله في التغيرات المناخيه وتاثيرها علي الحيوان مما يعرض الامن الغذائي والمائي للحيوان ويساهم في خلق فجوه علي الامداد العلفي.  وشدد علي الإستفادة  القصوى من المخلفات الزراعية والصناعيه حتى تساهم في تغذية الحيوان وتحسين المخلفات وادخالها في الخلطات العلفيه.

 ودعا القطاع الخاص الي الاستثمار في مجال قطاع المراعي والعلف وذلك بحثا عن القيمه الغذائيه وسد النقص في الفجوه الغذائيه  .

ومن جانبه قال وكيل وزارة الثروة الحيوانيه دكتور حسن التوم ان قطاع المراعي والعلف يعتبر الركيزة الاساسية لتأمين الامن الغذائي للحيوان مشيدا  بالدور الذي تقوم به الادارة العامة للمراعي   والعلف والاهتمام المراعي لانه يمثل  موردا وغذاءً للحيوان موكدا  اهتمام وزارته بقطاع المراعي ، داعيا الي  فتح المسارات وفتح خطوط النار معربآ عن أمله ان يستفيد المتدربين استفاده قصوى من الورشة وتطبيقها وانزالها علي ارض الواقع .

ومن جهته أكد المهندس عبدالمنعم عثمان  مدير الادارة العامة  للمراعي والعلف دعم ادارته للورش التي تعمل في تنمية وبناء قدرات العاملين في ادارته مما يساهم في تطوير العمل والنهوض بإدارته.

 وقال إن الهدف من الورشة رفع كفاءة العاملين في مجال الثروة الحيوانية والمراعي وتقييم الأمن الغذائي وقال إن الورشة ممولة من الايقاد ومنظمة الأغذية العالمية موضحا ان الورشة تستهدف خمسة وعشرون متدربآ من مختلف ولايات السودان ويقوم بتدريب خبراء أجانب من دولة يوغندا ومشاركة خبراء ومختصين سودانيين في مجال المراعي والثروة الحيوانية.

أخبار ذات صلة