الضعين فى 11 أكتوبر 2022م (سونا) - التقي وإلي ولاية شرق دارفور مولانا محمد ادم عبد الرحمن بوفد منظمة معاشي ولاية شرق دارفور بالادارة التنفيذية لصندوق المعاشات والتامينات الاجتماعية الاتحادية بقيادة رئيس منظمة المعاشين الأستاذ جار الحبيب ابراهيم وأمين المال الأستاذ محمد الفايق احمد حيث بحث اللقاء عددا من القضايا التي تهم المعاشين بالولاية . وشدد السيد الولاية علي ضرورة تأسيس وفصل كل مكونات الصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية عن ولاية شرق دارفور ومزاولة القطاعات المكونة للصندوق نشاطها بالولاية مؤكدا وقوفه ودعمه للمعاشين حتي يقف الصندوق الوطني المعاشات والتأمينات الاجتماعية كمؤسسه تخدم كل المعاشيين بالولاية كما طالب الادارة التنفيذية للصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية بالجدية وتحويل الأقوال الي أفعال بانزالها علي الارض وأكد جاهزية ولايته لمساعدة المعاشين بكل ماهو ممكن لمواجهة الظروف الحالية .  وفي ذات المنحى اجمعت الادارة التنفيذية للصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية الاتحادية بقطاعيه الحكومي والخاص علي ضرورة تسريع تكوين وتعين وبناء مبني متكامل لخدمة المعاشين  بقطاعيهم العام والخاص بولاية شرق دارفور وتوسيع دائرة التأمين الصحي للمعاشين بالولاية كما حث بنكك الاسرة بفتح فرع له بولاية شرق دارفور خدمة لمواطني الولاية وشريحة المعاشيين.

من جانبها قالت الاستاذة رجاء انيس برسوم مرقص رئيسة الصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية الاتحادي ان إدارة الصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية بقطاعيه الحكومي والعام والخاص وضع خطة للعمل بولاية شرق دارفور لحل جميع المشكلات وتأسيس إدارة خاصة بولاية شرق دارفور تمتلك كل الإرادة لتعمل لخدمة المعاشات والمعاشيين وأمن علي حديثها كل من الأستاذة آمنة الماحي محمد فزع مديرة الصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية القطاع الحكومي والأستاذ عبدالعال زكريا عبدالله مديرالقطاع العام والخاص بالصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية .   وفي ذات السياق أوضح رئيس المنظمة القومية للمعاشيين السودانيين ورئيس الاتحاد العربي للمعاشيين احمد حاج الحسن نمر ان رئاسة المنظمة ظلت تتابع عن كثب حقوق المعاشيين بولاية شرق دارفور وتعمل بالتنسيق مع فرع المنظمة الولائية للمعاشيين لحل مشكلاتهم .

وثمن نمر اهتمام والي الولاية  بشريحة المعاشين ومتابعة حقوقهم وطالب كل ولاة الولايات بدعم شريحة المعاشيينمبينا ان المعاشين يواجهون ظروف اقتصادية صعبة والمطلوب من حكومات الولايات الوقوف معهم.  الي ذلك قال رئيس منظمة المعاشين بالولاية الأستاذ  جار الحبيب ابراهيم ان المعاشين بولاية شرق دارفور ظلوا يعانون من إهمال بسبب عدم وجود موظفين دائمين بمكتب الصندوق الوطني للمعاشيين والتأمينات الاجتماعية بالولاية وان كثيرا من المعاشين لم يحصلوا علي حقوقهم المعاشية حتي مماتهم وطالب الحبيب إدارة الصندوق الوطني للمعاشات والتأمينات الاجتماعية  بتعين كل الموظفين دائمين بمكتب الصندوق الوطني بالولاية والعمل مع كل المؤسسات بالولاية لضمان تحصيل حقوق المعاشين.

أخبار ذات صلة