الخرطوم فى 13 اكتوبر ٢٠٢٢(سونا) - اختتمت وزارة الصحة الاتحادية ممثلة في الإدارة العامة للتخطيط والسياسات، اليوم بقاعة الصندوق القومي للامدادات الطبية  ورشة كفاءة التحصيل الالكترونى في المؤسسات الصحية بالسودان، وذلك بالتعاون مع ديوان الحسابات القومى، ووزارة المالية الاتحادية، بحضور مديري الصحة بالولايات وممثلي المدير العام من إدارات الطب العلاجي والتخطيط بالإضافة إلى مديري ادارة الإيرادات والمشرفين التقنيين بالولايات. وأمنت الورشة على مسئولية النظام الصحي نحو المجتمع بتوفير خدمات ذات جودة مرضية ودون أعباء مالية على المواطن مع مراعاة وجود إيرادات تساعد المؤسسات الصحية على تقديم تلك الخدمات . وخرجت  الورشة بالعديد من التوصيات والمقترحات فى عدة محاور  وكانت أبرزها،توصيات عامة تضع فى الاعتبار العلاقة بين التزايد المستمرة فى تكاليف المدخلات للخدمات الصحية وجودة الخدمة ،تكوين لجان فنية من المختصين بالولايات قبل تقديم القوانين المصاحبة للإجازة ابتداءا من موازنة العام 2023م ،فضلا عن تسمية لجنة فنية لتسعير الخدمات الصحية، تكوين لجنة مشتركة من المختصين على المستوى الإتحادي ، وزارتي الصحة والمالية و ديوان الحسابات بهدف متابعة التوصيات، بالإضافة إلى محور المسئولية المتمثلة فى العلاقة بين وزارة الصحة الاتحادية والولايات متمثلة فى الطب العلاجي والمعامل ،محور العملية الإيرادية ممثلة فى التقنية والشبكات فضلا عن  دور شركات الإتصالات فى إنجاح المشروع. كما أوصت الورشة، بتحقيق مبدأ الكفاءة فى نظام تحصيل الالكتروني فى المؤسسات الصحية فى السودان حتى تتمكن من رفع جودة تقديم الخدمات الصحية. وأكدت ممثل وكيل وزارة الصحة الاتحادية د. عابدة حاكم،على تطبيق توصيات الورشة بإنزالها على أرض الواقع، مشيرة إلى ان التمويل الصحي أحد الركائز الأساسية للصحة مع الاستخدام الأمثل للموارد المالية، مشيرة إلى اهمية ايجاد حلول للاشكاليات الفنية التي تعيق تحقيق الكفاءة فى نظام التحصيل، لافته إلى وجوب استمرار الشراكة بين الصحة والمالية وديوان الحسابات،متقدمة بالشكر لوزارة المالية لتمويل الورشة واهتمامها بقضايا الصحة . موضحة ان زيادة التمويل تمكن  الأنظمة من تنفيذ الخطط وتقديم الخدمات الصحية بالصورة الجيدة  . وفى ذات المحنى اشار ممثل الولايات مدير عام وزارة الصحة بولاية شمال كردفان د. ابراهيم الانصاري ،إلى ان  الخطط والاستراتيجيات بين وزارة الصحة الاتحادية  وزارة الصحة في الولايات تعمل على تقوية الأنظمة الصحية سواء كانت على مستوى المراكز الصحية أوالمستشفيات،مبينا ان الركيزة الاساسية في النظام المالي هي التحصيل عامة على اسس صحيحة، موضحا  ان التحصيل الالكتروني يعني سلامة المال، وتوزيعها بالطرق الصحيحة للبرامج والخدمات المستهدفة.مبينا ان اهمية الورشة تكمن في انها  تسعى إلى يأخذ التحصيل منحاه الصحيح، لافتا إلى أهمية تنفيذ توصيات الورشة،شاكرا وزارة الصحة الاتحادية بتبنيها الورشة . من جانبها اكدت مدير إدارة الإيرادات القومية  أ. إبتسام على، إلتزام وزارة المالية بتنفيذ توصيات الورشة على المدى القصير والوسيط والبعيد، موضحة ان زيادة التمويل تكمن في مراجعة تطبيق الانظمة لتنفيذ الخطط وتقديم الخدمات الصحية بالصورة الجيدة / مشيرة الى أن التحصيل الإلكتروني يدعم توجه الدولة فى الحكومة الإلكترونية.

فيما أكد  ممثل ديوان الحسابات القومي  أ. عوض سليمان،  على أن الكفاءة في المالية تعني انجاز المهام بصورة جيدة وبدقة عالية من الجودة ، لذلك كان لابد من تنفيذ مشروع التحصيل الالكتروني .

مشيرا إلى ان  الجهود المبذولة لتذليل العقبات ليستوعبها النظام، مقرا بضرورة التواصل المستمر بين الشركاء والمتابعة والتطوير ليعمل النظام بمستوى عالي من الكفاءة لانه يشكل اللبنة الأساسية للحكومة الالكترونية لانها اداة من أدوات الرقابة  وقدم، الشكر لوزارة الصحة الاتحادية وسعيها المستمر لتطوير وتقديم خدماتها بجودة عالية للمواطن مقدما التهنئة لحسن التنظيم والخروج بتوصيات تدعم تحقيق الكفاءة للتحصيل الالكتروني.

أخبار ذات صلة