الأبيض 15-10 -2022 (سونا) - شهدت قاعة الحاجة أمينة بالجمعية السودانية لتنظيم الأسرة بالأبيض اجتماع شركاء العنف المبني على النوع الاجتماعي والذي نظمته الجمعية بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان UNFPA وكلية المجتمع جامعة كردفان وذلك بغرض بناء قدرات الشركاء لإدارة حالات العنف.

ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان الدكتور شيخ الدين ابراهيم أوضح أن المشروع يعتمد على (5) محاور مهمة هي المناصرة وتكامل الأدوار والخطوة إلى الأمام مع كل الشركاء وتهيئة مكان تقديم الخدمة وتكملة العلاج والدعم النفسي

وجدد الجاهزية للتنسيق مع الشركاء لإنفاذ المحاور وفق المخطط له.

وأشاد عميد كلية المجتمع جامعة كردفان دكتور عبد الرحمن أحمد بالإعداد الجيد للإجتماع والحضور المميز للشركاء وأشار إلى ضرورة تكثيف التوعية وتفعيل عمل الشركاء خاصة في الإنذار المبكر والتبليغ.

مدير عام قطاع الرعاية الاجتماعية ثمنت بإشراك الإدارات ذات الصلة بالبرنامج وأوضحت أن المجتمعات لا زالت تمارس كل أنواع العنف وشددت على ضرورة زيادة جرعات التوعية عبر الإعلام.

ودعت إلى التركيز على رفع الوعي وتدريب الكوادر بالإضافة للوصول إلى الريف وأهمية تضافر جهود الشركاء لإنهاء كل أنواع العنف.

مدير الرعاية الصحية الأساسية بوزارة الصحة دكتور ابتهال إبراهيم أشادت بالدور الذي تقوم به جمعية تنظيم الأسرة ودعت لتضافر الجهود من أجل محاربة كل أشكال العنف وتطبيق المعايير الأساسية في نظام الإحالة

وأعلنت عن جاهزيتهم لتقديم الدعم الفني والخدمات عبر المنافذ المخصصة لذلك.

المدير التنفيذي للجمعية هالة عبدالدائم السيد شكرت الشركاء على حضورهم الطيب وأكدت أن هذا يدل على التزام الشركاء وإيمانهم بالقضية وأوضحت بأن الاجتماع سوف يتناول إدارة حالات العنف كل حسب  تخصصه لمعرفة الوضع الراهن وتحديد نقاط الضعف للعمل معا لتقويتها من أجل محاربة كل أشكال العنف المبني على النوع الاجتماعي وتمنت أن ينتهي الاجتماع بمخرجات قوية والعمل على تحقيقها.

 .جدير بالذكر أن الاجتماع خلص إلى مخرجات أمن جميع الشركاء على العمل لتحقيقها وفق خطة العمل.

أخبار ذات صلة