الفولة فى 15 اكتوبر 2022م (سونا) - شهد نائب حاكم اقليم دارفور محمد عيسى عليو ووالي ولاية غرب كردفان المكلف خالد محمد احمد جيلي ولجنة امن الولاية وممثلين لولايتي شرق وجنوب دارفور بحضور نائب المدير العام لهيئة سكك حديد السودان المهندس موسى القوم الجهدي شهدوا بالفولة اليوم بداية العمل في جسر السكة الحديد شرق الفولة والذي انهار بفعل السيول والامطار فى العام 2020م وادي لإنقطاع خط السكة الحديد غرب السودان لأكثر من عامين. واكد نائب حاكم اقليم دارفور محمد عيسى عليو ان الجسر مهم في ربط ولايات دارفور بكردفان والعاصمة الخرطوم بالاضافة الي قيمته الإجتماعية والإقتصادية . معلنا حرصه ومتابعته اللصيقة لأعمال هذا الجسر حتي إكتماله.  من جهته اكد والي غرب كردفان المكلف خالد محمد احمد جيليه التزام حكومته بالمتابعة الجيدة لهذا المشروع حتى يكتمل في الوقت المحدد لأهميته بالنسبة لولايات كردفان ودارفور وقال ان السكة الحديد تعتبر شريان الحياة وتساهم في حركة الإقتصاد والتجارة موضحا ان بداية العمل بالمشروع تعتبر فاتحة خير لعودة السكة حديد لسابق عهدها. الى ذلك اعرب ممثل ولايتي شرق وجنوب دارفور كمال الدين عبدالله عن سعادته ببدء العمل بهذا الجسر لأهميته بالنسبة لولايات كردفان ودارفور وقال ان ولاية شرق دارفور اكثر حوجة للسكة حديد لانها ولاية منتجة وبها حركة تجارة واستثمار وتفتقر للطرق المعبدة والمطارات لذلك خط السكة حديد يعزز الجانب الإقتصادي في الشحن والنقل والترحيل . وفى ذات المنحى قال نائب المدير العام لسكك حديد السودان المهندس موسى القوم الجهدي إن انهيار هذا الجسر ادى الى إنقطاع خط السكة حديد لأكثر من عامين تأثرت به ولايات دارفور وكردفان تأثراً كبيراً مبيناً ان الشركة المنفذة قد التزمت بإكمال العمل خلال ثلاثة اشهر.

أخبار ذات صلة