الخرطوم 16-10-2022 (سونا)- إحتفلت  وزارة الزراعة والغابات ومنظمة الأغذية والزراعة والصندوق الدولي للتنمية الزراعية وبرنامج الأغذية العالمي اليوم بدار الشرطة ببري  بيوم الأغذية العالمي والذي يجييء هذا العام تحت شعار (لا تتركوا أي أحد خلف الركب.. إنتاج أفضل، وتغذية أفضل، وبيئة أفضل، وحياة أفضل). وأشارت دكتورة فاطمة الحسين الأمين العام للأمانة الفنية للأمن الغذائي بوزارة الزراعة في المؤتمر الصحفي  إلى أن برنامج الوجبات المدرسية مازال مستمراً وأعلنت  أن الوزارة استطاعت الحصول على مبلغ مقدر لمشاركة برنامج الوجبة المدرسية في الأيام القليلة المقبلة  مع برنامج الغذاء العالمي والجهات الداعمة، مشيرة إلى أن البرنامج سيبدأ بولاية الخرطوم لمدارس الأساس، لافتة إلى أن سوء التغذية له مسببات بجانب الغذاء كالأمراض، و البئية وقالت إن من أكثر الولايات تضرراً دارفور،  والبحر الأحمر، وأكدت فاطمة أن الموسم الزراعي هذا العام  مبشر، مشيرة إلى أن تغطية الفجوة هذا العام ستكون من المحاصيل النقدية. من جانبها قالت مديرة مكتب إيفاد رشا عمر، إن مشكلة الأمن الغذائي  تعتبر مشكلة دولية، مشيرة إلى أنها متفاقمة في ظل أزمات أخرى مثل الكرونا والتغيرات  المناخية  مما يجعل  خطة (زيرو هنجر) تحدياً كبيراً،  لافتة إلى أن  هناك مليوني طفل يعانون سوء التغذية بالسودان بين الحاد والمزمن. وتشير (سونا) إلى أنه يجري  الاحتفال كل عام في 16 أكتوبر بيوم الغذاد العالمي، كفرصة لزيادة الوعي بالقضايا المتعلقة بالأمن الغذائي والفقر والجوع  والقضايا المتعلقة بالأمن الغذائي في السودان.

أخبار ذات صلة