زالنجي17-10-2022(سونا)- دشنت شبكة العمل الإجتماعي بوسط دارفور (شمعة) حملة أكتوبر الوردي اليوم بحاضرة الولاية من خلال تنظيم مسيرة جابت عدد من الشوارع، ونظمت حلقات توعوية لتثقيف النساء بسرطان الثدي.

 وقال الدكتور أنور إسحاق رئيس مبادرة بصمة خير في تصريح ل(سونا) إنهم ومن خلال حملة أكتوبر الوردي يعملون على تثقيف النساء بمرض سرطان الثدي ومدى خطورة السرطان الذي أصبح منتشر بين المجتمعات، مشيرا إلى أن الحملة تستهدف الشرائح البسيطة والضعيفة وتعريفهم بمرض سرطان الثدي وكيفية العلاج منه وأهمية الكشف المبكر.

 من جانبه أبان مقرر شبكة العمل الاجتماعي (شمعة) الأستاذ صلاتو محمد صالح مدني أن حملة أكتوبر الوردي بالولاية ستستمر خلال الشهر الجاري لتغطية جميع أنحاء ولاية وسط دارفور، مضيفا  أن الحملة تستهدف كذلك المدراس وطلاب جامعة زالنجي والداخليات والأسواق خاصة أماكن تواجد النساء بشكل أكبر.

الى ذلك أبانت الأستاذة فاطمة إدريس قيدوم رئيس مكتب الجندر بشبكة العمل الإجتماعي شمعة أن المبادرة جاءت ضمن مجموعة من المبادرات تحتوي على عدد من المناشط من بينها التوعية بسرطان الثدي في شهر أكتوبر من كل عام، مناشدة النساء بالتوجه إلى الطبيب في حال ظهور أعراض مثل الورم في الثدي، الإبط ، تغير لون الثدي و الافرازات غير الطبيعية واشادت بدور وكالة السودان للأنباء والأجهزة الإعلامية بالولاية لمساهمتها الفعالة في التوعية بسرطان الثدي.

أخبار ذات صلة