الخرطوم 17-10-2022(سونا):- التقت الاحزاب السياسية و القوى الفئوية والمجتمعية الموقعه لميثاق التراضي الوطني، الآلية الثلاثية المسهلة للحوار بين الفرقاء السودانيين والمكونة من الأمم المتحدة ومجموعة الإيفاد والاتحاد الإفريقي، حيث بحث الاجتماع دور الآلية في ايجاد حل للازمة السياسية في السودان،

وشرح الوفد الذي يقوده السيد مبارك المهدي رئيس حزب الامة ورئيس المبادرة ميثاق التراضي الوطني باعتباره رؤية متكاملة لما يجب عليه الحل للأزمة، وأبدى الوفد رأيه في القضايا المطروحة خاصة موضوع دستور المحاميين واستطالة الصراع وقدم الوفد مقترحات حل الازمة بعد النقاش مع ممثلين الالية الثلاثية مطالبا بضرورة أن تكون منصة إدارة الحوار وطنية، وأن يكون الحوار سودانياً خالصاً بدون تدخلات أجنبية. أوضح الوفد للثلاثية سعيهم للوصول الي توافق وطني شامل يؤسس لاستعادة مسار الانتقال من خلال العمل علي توحيد المبادرات والدعوة لمنبر حوار سوداني -سوداني متوافق عليه لتحقيق الوفاق السياسي المنشود.

 

أخبار ذات صلة