الخرطوم18-10-2022(سونا)-  شهد منتدى الشباب السوداني المصري الذي تستضيفه القاهرة هذه الأيام ، ورشة مشتركة ضمن جدول أعماله ، ناقشت كيفية تطوير العلاقات بين السودان ومصر وسبل الإرتقاء بها بالكيفية التي تخدم مصالح الجانبين والإستفادة القصوى من المزايا المشتركة التي تصب في مصلحة الشعبين الشقيقين حيث يجئ ذلك في اطار فعاليات المنتدى، بمشاركة فاعلة من الشباب السوداني المشارك بـ 50 شابا وشابة.

وكشفت الورشة عن تلاحم حقيقي في توحيد الرؤى بين الشباب السوداني والمصري ومطالبتهم بضرورة صياغة مقترحات تدعم رغبتهم في إستكمال تطوير العلاقات بين البلدين ، وكان عدد من الشباب طرحوا افكاراً تؤطر لرؤية شاملة تفضي الى حتمية تكامل الأدوار  من خلال تسهيل كافة التعاملات الثنائية بشكل يرضي الطرفين .

إلى ذلك قام شباب المنتدي ظهر اليوم الثلاثاء بزيارة إلى جامعة النيل قسم حاضنة الأعمال ، وذلك في إطار برامج المنتدى وأنشطته المتعددة وإستمع الشباب إلى شرح مفصلي عن قسم ريادة الأعمال الذي تم بين الجامعة ووزارة الشباب والرياضة من جهة ، والبنك الأهلى المصري من جهة اخرى .

وعدد مسؤول قسم ريادة الأعمال الفوائد التي إنعكست على الشباب من خلال أعمالهم التي تكللت بالنجاح.

 

 وشهدت الزيارة تداولا من الشباب من خلال مداخلاتهم وإستفساراتهم التي تنم عن مدى استيعابهم وتكوين فكرة جيدة عن  ريادة الأعمال .

أخبار ذات صلة