الخرطوم 20-10-2022 (سونا)- أكدت وزيرة الشباب والرياضة، الاستاذة هزار عبد الرسول  أن القطاع الشبابي  والرياضي في كافة أرجاء الوطن يقع على سلم الأولويات الوطنية، ويحظى بالدعم والرعاية الهادفة للارتقاء به وتعزيز دوره في الحياة العامة لكي يستطيع  خوض غمار الحياة ومواجهة العقبات، وبينت هزار خلال لقائها "ممثلي منبر البطانة الحر " بمكتبها اليوم أن الوزارة تضطلع بمسؤليات كبيرة تجاه القطاعات الشبابية والرياضية. وناقش اللقاء قضايا البطالة والمخدرات  وتوفير البنى التحتية الرياضية ودعم المبادرات الشبابية في منطقة البطانة. وأكدت أن الوزارة تعمل على التنسيق مع الولايات المختلفة  في مجال  خدمة الشباب عبر تسيير القوافل بما يتناسب واحتياجاتهم، وأضافت إن الرياضة  للجميع يمكن تسهم في معالجة العديد من المشاكل الاجتماعية التي تواجه الشباب، كما أشارت إلى أن الميديا  يمكن أن تسهم في التوعية والتنوير ومعالجة العديد من القضايا التي تواجه الشباب بالبطانة. وقدمت الوزيرة دعما بالمعدات الرياضية  لتسيير الأنشطة بمنطقة البطانة،  ووجهت إدارة الشباب والرياضة  بوضع برامج عمل قابل للتنفيذ خلال مطلع العام القادم، بالتعاون مع المنبرعبر تسيير قافلة شاملة للمنطقة. وتقدم الاستاذ يوسف عمارة أبوسن، ممثل المنبر“بالشكر لوزارة الشباب والرياضة” على اهتمامها بدعم الولايات، مؤكداً أن أعمال وموجهات اللقاء ستتحول إلى برنامج عمل شامل  سيبدأ تنفيذه عبر  الولايات الخمس التي يشملها عمل المنبر، مؤكداً أن التحديات كثيرة  وتحتاج  إلى حملات خاصة فيما يلي مكافحة  المخدرات  التي بات  لها تاثير عبر الهجرات  غير الشرعية واللجوء من دول الجوار.

أخبار ذات صلة