عطبرة 20-10-2022 (سونا)- بشر دكتور هشام عبد اللطيف، مدير مجمع عطبرة الطبي مواطني ولاية نهر النيل، بتدشين العمل بقسم القسطرة القلبية بالمجمع كخدمة مجانية بعد أن يتم إدراج القسم تحت مظلة المركز القومي لأمراض القلب، مشيراً في هذا الصدد إلى أن المركز القومي لأمراض القلب سيتكفل بتوفير المستهلكات الطبية ودعم القسم ومعاملته عاملة المراكز العاملة في هذا المجال بالسودان. وقال دكتور هشام عبد اللطيف خلال تصريح صحفي بمناسبة تدشين العمل بالقسم بحضور دكتور فاروق فيصل، مدير الإدارة التنفيذية للتأمين الصحي بالولاية، قال إن العمل بالقسم عاود نشاطه اليوم بإجراء إثنين من العمليات الناجحة بعد توقف استمر لعشر سنوات، مشيراً إلى أن الجهاز يعتبر من أحدث الأجهزة بالسودان.

وحيا جهود الإدارة التنفيذية للتأمين الصحي لصيانته بمبلغ 82 مليون جنيه ، مؤكداً أن الجهاز يوفر خدمة تفتقر لها الولاية خاصة في ظل الانتشار الواسع والكبير لأمراض القلب  وأوضح ان المجمع يضم من الكوادر المدربة والاختصاصيين ما يضمن استمرارية العمل بالقسم وكشف عن مخاطبة وزارة الصحة بالولاية للمركز القومي لامراض القلب لضم القسم لمنظومة المراكز التابعة للقومي لأمراض القلب. وأكد دكتور إدريس عبد الله صالح إختصاصي القسطرة التشخيصية أن الجهاز يعتبر مكسب للولاية والولايات المجاورة (الشمالية - البحر الأحمر) لإمكانية الإستفادة منه في معالجة مشاكل القلب والقسطرة التشخيصية والعلاجية والجهاز الهضمي العلوي والسفلي وأمراض الكلى والكبد، وأشاد بالدور الكبير للإدارة التنفيذية للتأمين الصحي بالولاية لإنجازها هذا العمل الكبير.  فيما هنأ دكتور أبو بكر تاج السر طه  إختصاصي الباطنية والقلب بعطبرة والذي أجرى العملية الأولى بالقسم  هنأ مواطني الولاية بتدشين العمل بقسم القسطرة بالمجمع  مشيراً إلى أن إعادة نشاط القسم سيؤدي إلى توقف عمليات التحويل للخرطوم،  مؤكداً أن القسم أصبح مؤهلاً لاستقبال حالات الجلطة والذبحة وقسطرة الشرايين للمخ والأطراف وأورام الكبد، موضحاً أن جهاز القسطرة سيحقق شعار توطين العلاج خاصة لمرضى القلب.

أخبار ذات صلة