الخرطوم 21-10-2022(سونا) -كشف الاستاذ عماد ادريس المدير التنفيذي لجمعية فلاحة ورعاية النخيل السودانية عن العديد من البشريات لتطوير قطاع النخيل وانتاج التمور بانشاء مصنعين للتعبئة والغليف بالخرطوم والشمالية يتم افتتاحهم قبل نهاية العام ،اضافة الى الاستفادة من الطلب العالمي للباودر من البلح الجاف التى يتميز به السودان عن باقي الدول كمكمل غذائي ،

كما تم الاتفاق بين الجمعية ومنظمة الفاو وجائزة خليفة لنخيل التمر والابتكار الزراعي فى اطار التغيرات المناخية للاهتمام بالواحات والشروع فى مقترح المدن الموسمية يبدأ من غرب ام درمان الى وادي كتم بحزام من اشجار مثمرة من النخيل واشجار الصمغ العربي تسهم بصورة فاعلة فى استقرار الرعاه .

وقال فى تصريح صحفي ان السودان موعود بتنمية فى هذا القطاع يوفر عملات حرة تسهم فى دعم الاقتصاد الوطني ،مشيرا الى اهمية البورصة لتسويق التمور عبر المزايدات بالاستفادة من المصانع المحلية لعمل قيمة مضافة للتمور بدلا من التصدير كخام .

وبالاشار الى الطفرة التى حدثت برنامج التمور فى العالم والاستفادة من كل ما تنتجه النخلة من تمور مباشرة اومصنعة باودر والنواة التى استفاد منه كعلف وقال ان هنالك تجربة رائدة للانتاج الحيواني لدواجن النيل كمركزات غذاء خالي من الكيماويات والمواد الحافظة .

وناشد الراسمالية الوطنية من كبار المنتجين والمنتجين الصغار لانشاء جسم يتحد ليسهم فى انشاء العديد من المصانع باعتبار مشروع جاهز غير معقد وغذاء سهل تناوله ومطلوب عالمياً .

أخبار ذات صلة