نيالا 25-10-2022ٍ(سونا) أكد عضو مجلس السيادة الإنتقالي د. الهادي إدريس يحي إهتمام الحكومة الإتحادية بانشاء المشروعات الخدمية والتنموية بولاية جنوب دارفور.

وقال خلال زيارته التفقدية لعدد من المرافق الخدمية والتنموية بالولاية، انه سيعمل على توفير إحتياجات المواطنين بالتنسيق مع الجهات المختصة بالحكومة الاتحادية ، وعلى تكملة المشروعات التي شارف جزء منها مراحله النهائية. 

وتفقد د. الهادي، برفقة والي ولاية جنوب دارفور المكلف الاستاذ حامد التجاني هنون وأعضاء حكومته ولجنة أمن الولاية، سير العمل والأداء بكبري السريف الذي يربط شرق مدينة نيالا بمناطقها الغربية، حيث يبلغ طول الكبري ١٦٠ مترا بتكلفة قدرها ٦ مليون دولار.

واشاد عضو مجلس السيادة، خلال زيارته لمستشفى الأطفال والنساء والوليد بالمدينة، بالمراحل المتقدمة التي وصل إليها مشروع المستشفى والتي بلغت اكثر من ٩٠ في المائة، مشيراً إلى أن هذا المستشفى يعمل على توطين العلاج بكل ولايات دارفور.

كما تفقد د. الهادي إدريس مراحل وسير العمل والاداء بالميناء البري بنيالا، وبورصة نيالا التي شيدت وفق أحدث المواصفات، لقياس ميزان الشاحنات المتنقلة بين ولايات دارفور والعابرة من وإلى غرب أفريقيا .

الي ذلك وقف سيادته ، على عدد من المناطق التي تأثر فيها المواطنون والمرافق الحكومية  بالسيول والأمطار خلال خريف هذا العام. 

واكد د. الهادي ادريس، حرص الحكومة الإتحادية، بالتنسيق مع حكومة الولاية،على تخفيف آثار الهدام بعدد من الأودية التي أحدثت الكثير من الأضرار بممتلكات المواطنين خلال موسم الخريف.

ووعد سيادته بتقديم الدعم بالتنسيق مع حكومة الولاية لتوفير وإكمال المشروعات الخدمية والتنموية بهذه المناطق

أخبار ذات صلة