الدمازين في 7-11-2022( سونا)- إختتمت الادارة العامة للمرأة والاسرة بوزارة الرعاية والتنمية الاجتماعية باقليم النيل الازرق بالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان اليوم بمنطقة الصالحة غرب مدينة الدمازين، البرنامج التدريبي في الصناعات الصغيرة المدرة للدخل بالمجتمعات المحلية وذلك بمركز الصالحة للتنمية المتعددة الأغراض بمشاركة واسعة للنساء والفتيات وعضوية جمعية مركز الصالحة النسويةواسر الدارسات والخريجات.

واكدت الاستاذة نجوى ادم عوض مدير الادارة العامة للمراة والاسرة بوزارة الرعاية والتنمية الاجتماعية لدى مخاطبتها ختام برنامج تدريب مجتمع الصالحة،  اهتمام ادارتها بتنمية وتطوير المجتمعات المحلية واكسابهن المهارات اللازمة التي تعينهن على ادارة المشروعات الصغيرة المدرة للدخل والمساهمة في تحسين مستوي المعيشة.

واوضحت نجوى ان البرنامج التدريبي بالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان يستهدف 45 دارسة بمجتمعات (الصالحة - الشروق - ابورما)  والفترة الزمنية 5 ايام لكل مجتمع.

وإمتدحت تفاعل وتجاوب مجتمع نساء الصالحة مع البرنامج التدريبي وتعاون اعيان المجتمع وادارة مركز الصالحة للتنمية المتعددة الاغراض مما كان له الاثر الواضح في انجاح البرنامج التدريبي، مشيرة الى ان البرنامج مستمر وسينتقل الى مجتمع الشروق ومجتمع ابور ماد شمال الدمازين.

 واشادت. نجوي بالمنتجات التي تم تصنيعها خلال الدورة التدريبية ووصفتها بالمميزة وتعهدت باستصحاب كافة التوصيات التي دفعت بها مجموعة الدارسات والمتمثلة في فتح فصل لمحو الامية وتعليم الكبار واقامة دورات تدريبية اضافية في الخياطة والتفصيل والتطريز والتصنيع الغذائي.

وفي ذات السياق أبانت الاستاذة فاطمة بابكر الماحي من إدارة الثقافة الغذائية والفلاحة  (ميسر الدورة التدريبية)، أن البرنامج التدريبي إشتمل علي تدريب النساء على تصنيع الخبائز بانواعها والتصنيع والتغليف، مثمنة تميز الدارسات بالاستيعاب العالي والتطبيق العملي المتقن حيث تم إنتاج 11 نوعا من الخبائز المختلفة الأنواع والأشكال.

واوصت بضرورة استمرارية البرامج التدريبية التي تستهدف المجتمعات المحلية لاثرها الايجابي الكبير.

وفي إستطلاعات (لسونا) وسط المستفيدات من البرنامج التدريبي في الصناعات الصغيرة المدرة للدخل بالمجتمعات المحلية طالبن بضرورة تكثيف البرامج التوعوية والتعليمية والتثقيف الصحي لأهميته في رفع الوعي المجتمعي.

أخبار ذات صلة