كوستي 10-11-2022 (سونا) - أعلن المهندس ضو البيت عبد الرحمن منصور وزير الري والموارد المائية الإتحادي  إلتزام وزارته تقديم الدراسات والحلول الفنية مع الجهات المختصة للمساعدة في معالجة فيضان النيل الأبيض.

 

وأكد حرص الدولة على إستقرار المواطنين وحمايتهم من الكوارث الطبيعية، جاء ذلك لدى زيارته اليوم لولاية النيل الأبيض للوقوف على حجم الأضرار التي خلفها فيضان النيل.

 

و كان في إستقباله عند مدخل الجزيرة أبا صباح اليوم الأستاذ عمر الخليفة عبدالله والي ولاية النيل الأبيض المكلف وأعضاء حكومة الولاية وعدد من مديري الإدارات بوزاراتي التنمية العمرانية والزراعة، تفقدوا عدداً من المناطق التى تأثرت بالفيضان ومناطق الهشاشة بكل من منطقة الجاسر بالجزيرة أبا، منطقة الليه بكوستي ومنطقة الجزيرة مصران ومدينة الجبلين.

 

 وقال وزير الري إن كمية المياه الورادة هذا العام تجاوزت المعدلات الطبيعية  ثلاثة أضعاف الأعوام السابقة، وقد وعد الوزير بإرسال فريق مختص من الخبراء والعلماء بمركز الدرسات الهيدروليكية، والخزانات والسدود وجامعة الخرطوم للوصول لرؤية علمية.

 

  وأضاف أن هذه الزيارة الأولية مكنت الوزارة للوقوف على حجم المشكله وتقديم الحلول باعتبار انها الجهه الفنية المسئولة عن المياه السطحية والجوفيه ومعنيه بدراسة المشكلات وبتقديم الحلول لها مع الجهات المختصة في الدولة.

 

من جهته قال والي النيل الأبيض إن الولاية تأثرت بصورة كبيرة بفيضان النيل مما أدى إلى تدمير مئات المنازل بسبب إرتفاع منسوب النيل على الضفتين الشرقية والغربية مشيراً إلى أن اكثر المناطق تاثراً هي منطقة الجزيرة مصران بمحلية الجبلين وهي تعبر من المناطق الإقتصادية وبها مساحات زراعية كبيرة بالإضافة لأعداد كبيرة للثروة الحيوانية وان المواطنين فقدوا كل ممتلكاتهم ومحاصيلهم الزراعية.

 

ودعا لضرورة التدخل العاجل للدولة حتى لا يضطر المواطنين للهجرة وفقد المأوى، لافتاً إلى أن الولاية قامت بعمل السدود الواقية بما يقارب 200 كليو متر بكل المناطق المتأثرة ومناطق الهشاشه .

 

 وفي ذات السياق أكد المهندس أحمد الطيب مدير إدارة الخزانات بوزارة الري والموارد المائية أن الزيادة العالية لمنسوب النيل الابيض ليس بسبب إغلاق خزان جبل أولياء بل إن كل أبواب خزان جبل أولياء مفتوحة وأن كمية المياه التي مرت عبر الخزان بلغت 180 مليون متر مكعب مقارنة بـ 90 مليون متر معكب في السنوات السابقة.

 

 وأشار إلى أن كمية المياه الوراده من بحيرة فكتوريا في زيادة منذ العام 2020م وان متوسط المياه 30 مليار متر مكعب وان العام 2021 و2022 وصل إلى 660 مليار متر مكعب.

أخبار ذات صلة