الضعين11-11-2022 (سونا)- ناقش اجتماع مجلس وزراء حكومة ولاية شرق دارفور التقارير الشهرية لاداء الوزارات والمحليات بجانب الخطط المستقبلية للعام 2022 -2023 والمشروعات التنموية القائمة ومتابعته اللصيقة حتى تنفذ خلال الفترة المقبلة بجانب مناقشة بعض القوانين المصاحبة.

 واستمع الإجتماع الذي ترأسه والى شرق دارفور بالإنابة امين عام حكومة الولاية الأستاذ كمال الدين عبدالله حمدالله  إلى تقرير مفصل من وزير عام المالية والاقتصاد والقوى العاملة بشرق دارفور الدكتور احمد بكار جمال الدين الذي استعرض التقرير الشهري لاداء وزارته من شهر أكتوبر للعام 2022 وملامح عامه من المشروعات التنموية والإلتزامات الممولة من وزارة المالية للشركات والمؤسسات المنفذة للمشروعات القائمة بالولاية.

كما استعرض ممثل مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بشرق دارفور الاستاذ أبكر إبراهيم حسن جفون تقرير وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بشرق دارفور وأوضح أن الوزارة تسعى مع الشركاء من منظمات دولية ومحلية لدعم قطاع الصحة و أن وزارته تعمل لتجويد قطاع الصحة لخدمة المجتمع بالولاية.

 و ناقش اجتماع مجلس الوزراء ايضا بقية تقارير أداء الوزارات الأخرى كالتخطيط العمراني والبنية التحتية وزارتي الزراعة والثروة الحيوانية والسياحة ووزارة التربية والتوجيه ومحليات الولاية التسع.

 الي ذلك وجه الوالي بالإنابة امين عام حكومة شرق دارفور جميع أعضاء مجلس وزراء الحكومة بالولاية بضرورة الالتزام بمواعيد اجتماع المجلس الشهري وإعداد تقارير الربع الأخير من العام الحالي 2022-2023في وقت مبكر للعرض والمناقشة حتى يتم اجازة التقارير وإعداد موازنة مبكراً  للعام 2023 لحكومة الولاية بصورة طموحة حتى تتحقق تطلعات واشواق المواطنين .

أخبار ذات صلة