تقرير: علي عمر- مها عبدالرحمن - كابو - مودة يونس

أبوظبي 14-11-2022 (سونا) - تنطلق فعاليات الدورة الأولى من الكونغرس العالمي للإعلام غدا الثلاثاء في الفترة من (15-17) نوفمبر الجاري، بمركز أبوظبي الوطني للمعارض بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، وشراكة بين  مجموعة أدنيك ووكالة أنباء الامارات "وام". وتحظى  فعاليات المؤتمر بمشاركة دولية وحضور عالمي كبير من القادة ورواد الفكر، والخبراء والمختصين بقطاع الإعلام من مختلف دول العالم.

وتتسم دولة الإمارات العربية المتحدة كحاضنة عالمية ومنصة فاعلة لقطاعات الإعلام المتنوعة- بتكامل البنية التحتية. ويوفر الكونغرس العالمي للإعلام" الذي يقام في العاصمة أبوظبي لأول مرة، لمؤسسات الإعلام فرصا مختلفة لبحث الشراكات والتعاون.

وتعدُّ دولة الإمارات العربية المتحدة دولة اتحادية مكوّنة من سبع إمارات ممتدة على طول الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية، وهي: أبو ظبي، ودبي، والشارقة، وعجمان، وأم القيوين، ورأس الخيمة، والفجيرة. وتعد إمارة أبو ظبي أكبر الإمارات السبع مساحةً، كما تعدُّ مركز الصناعات النفطية في البلاد، وعاصمةً للإمارات، وتعد إمارة دبي الساحلية واحدة من أهم المراكز التجارية والمالية في المنطقة، لاحتضانها العديد من الشركات متعددة الجنسيات وناطحات السحاب.

 وتحد الإمارات من الجهة الجنوبية والشرقية المملكة العربية السعودية، ويحدّها شمالاً مضيق هرمز الذي يربط الخليج العربي بخليج عُمان.

وترتبط دولة الإمارات بعلاقات دبلوماسية مع أكثر من 190 دولة، فيما يصل عدد سفارات الدولة في الخارج إلى أكثر من 80 سفارة.

تشتمل الفعاليات على مؤتمر ومعرض متخصصين في قطاع صناعة الإعلام، ويتيح فرصاً لمؤسسات الإعلام المختلفة لبحث الشراكات وسبل التعاون في تعزيز آليات تطوير وسائل الإعلام الحضارية والإنسانية الهادفة إلى خدمة البشرية وضمان سعادتها وتنمية المجتمعات عبر محتوى رصين وموثوق ذي مصداقية عالية.

ويشهد مؤتمر الكونغرس العالمي للإعلام مشاركة أكثر من 1200 من رواد قطاع الإعلام والمتخصصين والمؤثرين العالميين يمثلون 6 قارات، ويتضمن أكثر من 30 جلسة حوارية ومجموعة من ورش العمل التي يشارك فيها أكثر من 162 متحدثاً عالمياً بارزاً.

وعلى صعيد متصل يستقطب المعرض أكثر من 170 مؤسسة وشركة إعلامية بارزة على مستوى العالم تمثل 29 دولة حول العالم، والتي تستعرض أحدث ما توصلت إليه التقنيات العالمية المتخصصة في هذه القطاعات الحيوية، كما يشهد تنظيم عدد من الفعاليات المصاحبة التي تقام للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط.

أخبار ذات صلة