الضعين فى 15 نوفمبر2022(سونا)- أعلنت كلية التربية بجامعة الضعين عن استعدادها لمحو الامية وسط سكان ولاية شرق دارفور.

وذكر عميد كلية التربية دكتور الصادق علي الصالح  خلال تدشينه اليوم برنامج التربية العملية بمحمع وسط ان كلية التربية وضعت  خطة متكاملة لمحو الأمية  بالولاية وهي خطة في انتظار الدعم المادي لتنفيذها كما 

دشنت كلية التربية اليوم -الثلاثاء- بمجمع وسط توزيع عدد 176 طالب وطالبة على 15مدرسة ثانوية بمدينة الضعين .

من جانبه أشاد نائب مدير جامعة الضعين دكتور الصادق عبدالله  بمقدرات ممثل الطلاب الخطابية التي أبهرت الحضور كما امتدح كلية التربية بقوله إنها تعد حجر الزاوية في مبنى الولاية .

وأوضح عند التفكير في تأسيس جامعة الضعين وجدت الحكومة  آنذاك  فجوة  في تدريس المواد العلمية في المدارس الثانوية وفجوة  أخرى في الكوادر الطبية لذلك كان الهدف من تأسيس  الجامعة الكليتين (الطب والتربية ) مؤكدا التزامه بتوفير جميع المراجع والمصادر التي تحتاجها كلية التربية ..

وكان ممثل  الطلاب حامد النور اشاد في كلمته بعمداء الكليات بجامعة الضعين الذين حضروا هذا الاحتفال كما ناشد  زملائه الطلاب بالاهتمام بالمظهر العام ومراعاة  قيم المجتمع أثناء تواجدهم في المدارس .

وتعهد بانزال كل المعارف التي نالوها خلال أعوام الدراسة الى الطلاب في المدارس الثانوية ، مطالباً باكمال المراجع العلمية الخاصة بالكلية داخل المكتبة .

أخبار ذات صلة