الفاشر 17-11-2022(سونا)- بحث  الأستاذ صلاح حامد الولي وزير الزراعه و الموارد الطبيعية بحكومة إقليم دارفور مع منظمات المجتمع المدني باقليم دافور اليوم بولاية شمال دارفور  بحضور الباشمهندس عبد الباقي الامين العام لوزارة الرعاية بالسلطة الاقليمية لدارفور، واقع منظمات المجتمع المدني بالاقليم  وامكانية إلاستفادة من خدماتها في مجال التنمية الزراعية وخلق  الاستقرار والسلام الاجتماعي. وأشار وزير الزراعة والموارد الطبيعية الى أهمية التشبيك وتنسيق الجهود والعمل على توفير مساحات زراعية بالاقليم  لاستغلال عائدها في دعم مشروعات المنظمات بالاقليم . وعبر ممثلي المجتمع المدني بولايات دارفور عن ترحيبهم بمساعي وزير الزراعة للاستفادة من امكانيات المنظمات بالاقليم .

وكشف ممثلو المنظمات  ملة من التحديات الادارية والتنفيذية التي تعوق  تقديم الخدمات وانفاذ المشروعات التنموية عبر هذه المنظمات مطالبين بضرورة تدخل السلطة الاقليمية لتنظيم العمل الاداري وحسم الممارسات التي وصفوها بالفاسدة خاصة في عملية  توزيع فرص الخدمات التنموية بعدالة في جميع انحاء الاقليم . وطالب عدد من ممثلي  منظمات المجتمع المدني بضرورة العمل على تحديد  المسارات للرحل لتقليل الاحتكاكات بين الرعاة والمزارعين، بما يتيح بيئة آمنة لعمل المنظمات مع العمل على التوسع في استخدام الطاقة الشمسية في المشروعات الزراعية. وأكد الباشمهندس عبد الباقي الامين  العام لوزارة الصحة والرعاية الاجتماعية بحكومة إقليم دارفور، على ضرورة تواصل اللقاءات وتنسيق الجهود لاصلاح بيئة العمل الطوعي وتطويره.

أخبار ذات صلة