الخرطوم 17-11-2022( سونا )- إحتفل الجهاز المركزي للإحصاء بيوم الإحصاء الإفريقي تحت شعار ( تعزيز نظم البيانات من خلال تحديث استخدام الإحصاءات الزراعية لتوجيه السياسات بهدف تحسين القدرة علي المجابهة والمقاومة في مجالات الزراعة، التغذية والأمن الغذائي في أفريقيا).

 

وقالت المدير العام المكلف لجهاز الإحصاء  ومدير قطاع التخطيط والبحوث الأستاذة سمية خالد الخير عمر إن الاحتفال بيوم الإحصاء يتزامن مع 18 نوفمبر من كل عام والذي يصادف الجمعة عطلة هذا العام شعاره حدد للإحصاءات الزراعية وتم التركيز على التعداد الزراعي والسكاني مع شركاء النظام الإحصائي خاصة وزارة الزراعة وزراء التخطيط في الدول الإفريقية كما شهد الإحتفال ممثل منظمة الأغذية والزراعة ووزارة الزراعة.

ودعت الجميع للتعاون والمشاركة في التعداد  الذي تم الشروع فيه العام الماضي، مشيرةً إلى الحاجة لمعلومات زراعية وحيوانات وسمكية وغابات لتغطي من خلال التعداد الشامل بجانب الدعم الفني والمادي.

 

وأمنت على أهمية التنوير عن الوضع الزراعي الراهن باعتبار أن السودان مؤهل ليكون سلة غذاء العالم لذلك أن التعداد يزداد أهمية بتوفير البيانات المهمة للتخطيط في الدولة بجودة حسب المواصفات العالمية.

 

وأشارت إلى النقلة التى حدثت فى التعداد الإلكتروني  يسهل الحصول على المعلومات والتحليل ، لافتةً الى الاستفادة من بحوث الجامعات لتكون إطار جاهز للتحليل .

 

واكدت في هذا الصدد أن البحث العلمي يغطي الفجوة في المعلومات ،وقالت نفتقر إلى  المعلومة في التعدادين السكاني والزراعي داعيةً  الشباب المبدع والإعلام للمشاركة في الوعي الاحصائي.

وقدم  مدير التعداد الزراعي الشامل  كتور الرشيد الخضر ورقه حول ( التعدادات الزراعية وتوفير الإحصاءات بإستخدام التكنلوجيا) ،مشيرا إلى أهمية التعداد الشامل في توفير البيانات ورسم الخطة الإقليمية وتوحيد المعلومة وذلك لتحسين المعايير المرجعية للدولة  ،إضافة إلى دعم الأمن الغذائي وتحسين مستوى الحياة وإزالة الفقر، لافتاً إلى  أن الحصر الزراعي شامل لمجالات مثل الاستزراع السمكي والنحل والقرود وغيرها وصولا للاحصاءات حديثة .

 

وتناول الخضر خطوات التعداد ومراحل التنفيذ ،مشيراً خلال سرده إلى ميزة النظام التكنوولجي الذي يغطي الإنتاج والاستفادة من الكول سنتر للولايات والتى تشكل منظومة التعداد التكنولجي،بجانب استخدام تقانات الصور االفضائية والنظم الجغرافية خاصة للرعاة.

 

وأوضح التحديات التي تواجه التعداد أهمها التكلفة العالية لإجراء التعداد ومرافق البنية التحتية وقلة الخبراء، منادياً بنظام إحصائي وطني يساعد فى صنع القرار .

أخبار ذات صلة