عطبرة 20-11-2022 (سونا) - أكد الدكتور السر محمد عبدالرحمن عميد كلية تنمية المجتمع  بجامعة وادي النيل عن مساهمة الكلية وعبر فروعها المنتشرة بولاية نهر النيل في التبصير بخطورة ومضار ختان الأنثي و زواج القاصرات  لما يسببه من أضرار صحية ونفسية  للقاصرات.

جاء ذلك لدي مشاركة الكلية في الإجتماع الرابع لمجموعة العمل الأربع الولائية والخاص ببحث الحلول والمعالجات للحد من هذه الممارسات والتي تتنافي مع قيم الدين والمجتمع وأمن الاجتماع علي ضرورة تفعيل سن القوانين والتشريعات التي تجرم هذه الممارسات كما أوصي الإجتماع بتوقيف القابلات ودفعهن للتخلي عن القيام بعملية تشويه الأنثي باعتبارها جريمة يعاقب عليها القانون. يذكر أن عمل مجموعة الأربعة يجئ برعاية وزارة الشؤون الإجتماعية بولاية نهر النيل وإشراف مجلس الطفولة بالولاية ومنظمة اليونيسيف.

أخبار ذات صلة