الدمازين 22-11-2022م(سونا)- بحث  الفريق أحمد العمدة  بادي حاكم إقليم النيل الأزرق رئيس اللجنة العليا لتنسيق العمل الإنساني والتنموي بالإقليم لدى ترأسه  بقاعة المجلس التشريعي اليوم  الإجتماع الموسع مع  رؤساء المنظمات والوكالات الأممية والدولية والوطنية العاملة بالإقليم  بحضور أعضاء الحكومة واللجنة الأمنية والأمين العام لحكومة الإقليم ومفوض العون الإنساني بالإقليم سبل توظيف جهد المنظمات لمقابلة متطلبات العائدين والمتأثرين بالأحداث الآخيرة .

الأستاذ رمضان يس حمد مفوض العون الإنساني أوضح أن توجيهات السيد الحاكم تركزت حول أهمية توجيه كافة الموارد للمساعدات الإنسانية التي تهم النازحين في مجالات الغذاء والإيواء والكساء والتعليم في محاور الإجلاس والكتاب المدرسي ومعالجة قضايا المنهج المضغوط للطلاب العائدين من دولتي إثيوبيا وجنوب السودان وشرق إفريقيا الى جانب الإهتمام بالصحة وتوفير المياه النقية والإهتمام ببرامج حماية شريحتي المرأة والطفل ، وأضاف أن رؤساء الوكالات والمنظمات أعربوا عن إشادتهم بمواقف السيد الحاكم وصادق إهتمامه بقضايا المنظمات والوكالات العاملة بالإقليم ، مضيفاً أن اللقاء أمن على أهمية العمل المشترك من أجل الإستجابة للمتطالبات والإحتياجات الإنسانية  التي تهم العائدين والمتأثرين  بالأحداث الآخيرة.

أخبار ذات صلة