الفاشر في ٢٣-١١-٢٠٢٣(سونا)- استعرض الاجتماع الدوري لمديري ادارات وزارة التربية والتعليم بولاية شمال دارفور والمنظمات الدولية والمحلية العاملة في مجال التعليم  والذي انعقد اليوم بقاعة اجتماعات الوزارة برئاسة المدير العام  أحمد هارون مستور، الانشطة التي نفذتها تلك المنظمات خلال الفترة من 23 سبتمر حتي 23/11/2022.

وقال مدير العون الفني  المرضى آدم محمد، إن الأنشطة المنفذة تركزت في مجالات التدريب والتوعية وإقامة وصيانة المنشآت التعليمية وتنفيذ برنامج تسجيل الأطفال خارج المدرسة وتشجير المدارس وتوزيع التغذية المدرسية ودعم الانشطة الرياضية والثقافية.

فيما تطرق ممثل اليونيسيف مدير قطاع التعليم بالمنظمة علم الدين السناري، الى دور القطاع  بالمنظمة والذي قال إنه يهدف لابراز دور الانشطة واثرها على التعليم، بجانب التنسيق  مع المنظمات الشريكة للمساهمة في معالجة المشكلات التي تواجه التعليم بالولاية.

  ومن جهته رحب المدير العام لوزارة التربية والتعليم باستمرار تنفيذ البرامج الداعمة للتعليم بالولاية بالشراكة مع  المنظمات الدولية والوطنية، مشيرا إلى  الاتفاقيات التي وقعتها الوزارة مع المنظمات لسد الفجوات في التعليم و رفع نسبة الاستيعاب بكل المراحل وتحسين البيئة التعليمية بالمؤسسات المختلفة، بجانب تنفيذ برامج التدريب ورفع قدرات العاملين بحقل التعليم والحد من الامية التقنية لديهم وتمويل التعليم الفني وفتح وانشاء المزيد من  مؤسسات التعليم الفني بالمحليات وتوعية المجتمعات بأهمية التعليم.

 وأضاف مستور أن تلك الاتفاقيات تضمنت كذلك دعم  تعليم  الرحل والشرائح خارج المدرسة الذين بلغوا سن الدراسة، علاوة على دعم الانشطة المدرسية ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة ودمجهم في المجتمع وتوفير وسائل التعليم الخاصة، داعيا الى أهمية اظهار جهد المنظمات وكل انشطتها في ميزانية التعليم بالولاية عبر بوابة العون الفني بالوزارة والادارات ذات الصلة.

أخبار ذات صلة